الرئيسية / آخر الأخبار / مونتاري: سأصبح ميكانيكي، وأنا لا أدخن ولا أشرب الكحول

مونتاري: سأصبح ميكانيكي، وأنا لا أدخن ولا أشرب الكحول

اعترف النجم الغاني «علي سولي مونتاري»، العائد مؤخرًا إلى ملاعب السيري آ قادمًا من اتحاد جدة، بأن فريقه السابق «ميلان» كان بحاجة لما هو أكثر بكثير من الهدف الملغي الذي سجله أمام يوفنتوس من أجل التتويج بلقب الاسكوديتو بموسم 2012/2011، مشيرًا إلى أنه سيصبح ميكانيكي في المستقبل بعد تقاعده لكرة القدم بشكل نهائي!.

وسجل مونتاري الهدف الشبح برأسية رائعة بعد ركلة ركنية نُفذت من على الجهة اليسرى أثناء تقدم يوفنتوس بهدف دون رد، ورغم عبور الكرة للخط القانوني بكامل محيطها وقيام بوفون بإخراجها من داخل المرمي، إلا أن حكم الراية أشار بمواصلة اللعب!.

وكان الفوز على رجال أنطونيو كونتي في تلك المباراة سيضع ميلان على بُعد أربع نقاط واضحة من المركز الأول وبالتالي المنافسة على اللقب.

لكن مونتاري (لاعب بيسكارا حاليًا) يعتقد أن الـ «بيانكونيري» أنهى الموسم كبطل عن جدارة واستحقاق بصرف النظر عن هدفه الملغي.

وقال مونتاري لصحيفة جازيتا ديلو سبورت الإيطالية «حتى لو أُحتسب هدفي، فإنه ربما لم يكن كافيًا للمنافسة على الاسكوديتو. في الحقيقة لاعبي يوفنتوس كانوا يلعبون مع كونتي وكأنهم أسود، لكننا كنا نمتلك إبراهيموفيتش وروبينيو وسيدورف ونيستا وتياجو سيلفا، مع هذه النوعية من اللاعبين تستطيع أن تلعب وتنافس بنسبة 50٪».

وأضاف «لقد خسرت الدوري الإيطالي، وفي الحقيقة عدم إنهاء مسيرتي مع ميلان أكثر شيء نادم عليه، كان بإمكاني أن أقدم المزيد للروسونيري».

وأكد لاعب إنترنسيونالي السابق بأنه يرغب في مواصلة اللعب لمدة ست أو سبع سنوات أخرى ثم التقاعد للعمل في مجال أخرى متعلق بميكانيكا السيارات!.

وأوضح «أنا لا أشرب ولا أدخن، لذلك سوف ألعب لست أو سبع سنوات أخرى، وبعد ذلك سوف أتقاعد تمامًا وأنسى كرة القدم، أنا لا أرى نفسي كمدرب أو مدير فني، أمتلك اثنان من وكلاء السيارات، لكن هل تعرف كيف أرى نفسي؟ أود أن أكون ميكانيكي سيارات، وتكون يدي قذرة».

وأتم «في الوقت الراهن، نحن نفكر في البقاء والاستمرار في لعب كرة القدم، وبعد انتهاء عقدي لا أعتقد أنني سوف أستمر مع بيسكارا، عائلتي في ميلانو وابني عنده 18 شهرًا وأود رؤيته كل يوم».

goal

شاهد أيضاً

فيغولي: ” تكلمت مع تيريم وطلبت منه أن يثق بي”

نال لاعب الخضر ونادي غلطة سراي سفيان فيغولي إشادة منقطعة النظير بعد مستواه الكبير في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *