الرئيسية / آخر الأخبار / زطشي على خطى روراوة في تعيين المدرب الجديد للخضر

زطشي على خطى روراوة في تعيين المدرب الجديد للخضر

لا يزال الرئيس الجديد للفاف في رحلة البحث عن خليفة ليكنس على العارضة الفنية للمنتخب الوطني، وهي الرحلة التي تميزها السرية التامة في اختيار المدرب الجديد، في صورة ألفناها من قبل مع سابقه محمد روراوة الذي يتكفل دائما باسم المدرب دون إشراك أعضاء مكتبه الفدرالي وحتى أهل الاختصاص في ذلك، فرغم الأسماء التي تداولها الإعلام المحلي والأجنبي إلا أن اسم المدرب لا يعرفه إلا زطشي الذي يسير في الملف بنفس الطريقة التي كان يتعامل بها روراوة، وعند إنهاء الموضوع يطل علينا ببيان على موقع الفاف لإعلام الجمهور، الإعلام والمكتب الفدرالي والمديرية الفنية.

يتجاهل دور المديرية الفنية ومهام مدير المنتخبات

بعد انتخابه رئيسا جديدا للفاف باشر زطشي مهامه برحلة البحث عن مدرب يقود الخضر في قادم التحديات والرهانات، لكن ما ميز عمل زطشي هو تجاهله التام لدور المديرية الفنية الوطنية التي لا تزال تلعب دورها السلبي في عهد روراوة، وتكتفي بمنح الشهادات التدريبية وفقط، حيث لم يستشر زطشي قريشي في هوية المدرب الذي يليق بالمنتخب ولن يستشيره مستقبلا بما أنه غير مقتنع به من الأساس، وكذلك عدم وجود مدير للمنتخبات الوطنية لكي يستشيره في القضية وفق ما تعمل به الاتحاديات الكبرى التي تحترم نفسها، إلا أنه في الجزائر تعيين شخص في هذا المنصب يبقى هو الأخير بعد أن يتم التعاقد مع مدرب وينتهي الأمر.

لم يشكل لجنة فنية لرسم معالم المدرب الوطني القادم

من بين النقاط السلبية التي تميز بحث زطشي عن مدرب جديد للخضر هو أخذه على عاتقه مهمة الاختيار مثلما يحدث في الأندية، وهو يسير نحو ارتكاب أخطاء سابقه، فزطشي بعد أن أكد بأن المدرب هو أولوية عمله حاليا وفي الوقت الذي كنا ننتظر منه تشكيل على الأقل لجنة فنية تساعده في رسم معالم المدرب الجديد وتمنحه بعض الوصايا لتفادي سيناريو روراوة والمدربين، الذين فشلوا مع المنتخب وعددهم كبير، اختار رئيس الفاف العمل بمفرده واختار المدرسة التي يرى هو أنها ستنجح مع الكرة الجزائرية دون استشارة الفنيين.

زطشي لا يملك مؤهلات انتقاء المدربين

رغم أن زطشي حقق نتائج جيدة على أرض الواقع مع أكاديمية بارادو وتمكن هذا الموسم من تحقيق الصعود مبكرا إلى الرابطة الأولى، إلا أن الأمر يختلف مع المنتخب الأول، فرئيس الفاف لا يملك مؤهلات لانتقاء المدرب الجديد للمنتخب الوطني وكان من الأولى له تشكيل لجنة فنية لدراسة السير الذاتية، التي وصلت مقر الفاف لإيجاد الأحسن لتدريب رفقاء محرز وإن لم تكن المواصفات متوفرة في المدربين الذين بعثوا بسيرهم الذاتية، تقوم اللجنة باقتراح مدربين وفق ضوابط فنية وما يليق بالمنتخب بناء على الأخطاء المرتكبة من قبل لعدم الوقوع فيها من جديد، فزطشي يبقى تاجرا وصناعيا في الخزف الصحي والبلاط ولا يملك صفة تقني لاختيار المدرب.

يسير لوحده ملف المدرب رفقة بعض المناجرة بنفس أسلوب روراوة

ما يقوم به زطشي حاليا للبحث عن خليفة ليكنس اعتاد عليه الإعلام الجزائري، فهو يسير بمفرده هذا الملف رفقة بعض المناجرة الذين يعرفهم وربما الذين كانوا وراء اختياره للطاقم الفني الإسباني لنادي باردو بنفس الأسلوب الذي اعتمده روراوة من قبل، فبعض الاتحاديات تقوم بذكر الأسماء المقترحة وأنها ستختار واحدا منهم، غير أن زطشي انطلق في اتباع سياسة الضبابية والانفراد في اتخاد القرار خلال أول مهمة له.

ب-بكوش

شاهد أيضاً

باريس يخطط لخطف لاعب مانشستر يونايتد.. ومورينيو يتمنى استمراره

يبحث نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، عن تدعيم دفاعه من صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي، خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *