الرئيسية / آخر الأخبار / براهيمي ثالث أحسن لاعب في البرتغال خلال شهر مارس

براهيمي ثالث أحسن لاعب في البرتغال خلال شهر مارس

أثبت الدولي الجزائري ياسين براهيمي عودته القوية مرة أخرى حين اختير ثالث أحسن لاعب في الدوري  البرتغالي عن شهر مارس المنقضي، ورغم أنه لم يتوج إلا أن تواجد براهيمي ضمن أحسن اللاعبين وحده يؤكد مستواه العالي، صحيفة “أبولا” أشادت كثيرا بياسين وقالت أنه قدم مستوى  باهرا قاد به فريقه لتحقيق انتصارات عديدة، لكن ذلك المستوى لم يكن كافيا لتتوجيه، وتوج  الهولندي باس دوست لاعب سبورتينغ لشبونة كأحسن لاعب في الشهر، فيما حل سواريز نجم بورتو  ثانيا ليأتي براهيمي بعدها متفوقا على عشرات اللاعبين الأقوياء في  الدوري .

كشافو ريال مدريد تواجدوا في البرتغال لمشاهدة براهيمي ؟

كشفت صحيفة “أبولا” البرتغالية الشهيرة في عددها ليوم أمس أن بعض مناجرة ريال مدريد تواجدوا في مدرجات بنفكيا من أجل مشاهدة لقائه ضد بورتو يوم السبت الماضي، الصحيفة الشهيرة قالت أن تواجد ممثلين عن الريال كان لأجل مراقبة الدولي الجزائري ياسين براهيمي والذي يحظى باهتمام كبير من عدة أندية، ولم يتم التأكيد بعد إن كان الخبر صحيحا ولو أن تواجد ممثلي الريال في ملاعب البرتغال دائم وعادي ودائما ما يظفر النادي الملكي بلاعبين من الدوري البرتغالي كان آخرهم دانيلو، يذكر أن براهيمي قدم مستوى كبيرا جدا ضد بنفيكا وأبهر الجميع وفي حال تمت مراقبته فعلا فإن المناجرة قد اقتنعوا بمستواه .

جوفنتوس دائما متواجد وإنتر يدخل على الخط

الحديث عن رحيل براهيمي عن بورتو الصيف المقبل دائما ما يرتبط  بالسيدة العجوز نادي جوفنتوس، حيث أكدت الصحيفة البرتغالية أن النادي الإيطالي يعتبر في مقدمة الأندية الراغبة في ضم براهيمي لكنه ليس الوحيد، فإلى جانب الريال وبعض الأندية الإنجليزية دخل إنتر  ميلان على الخط، حيث  تواجد ممثلون عنه في مدرجات ملعب بنفيكا يوم السبت الماضي وتواجدهم كان خصيصا لأجل رؤية براهيمي، تكاثر  الأندية الراغبة في ضم براهيمي سيكون في صالحه من دون شك، حيث سيسهل عليه الاختيار لكن سيكون في صالح ناديه أيضا الذي سيبيعه  بالسعر الذي يريد وربما بقيمة شرطه الجزائي الذي سيصل لستين مليون  أورو .

بورقعة-ع

شاهد أيضاً

مهاجم ريال مدريد السابق يطالب باحترام تقاليد الممر الشرفي

أكد اللاعب السابق في صفوف نادي ريال مدريد الإسباني، فرناندو مورينتس، انه يريد من طرفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *