الرئيسية / آخر الأخبار / مدرب المنتخب الأولمبي أولوية والمشاركة في دورة باكو مهددة

مدرب المنتخب الأولمبي أولوية والمشاركة في دورة باكو مهددة

يبدو أن الأمور لا تسير مثلما سطر لها من قبل الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، والملفات المتواجدة على طاولة رئيس الفاف كلها مصنفة في خانة المستعجل، فبعد أن أنهى أول ملف وهو منصب الناخب الوطني، لا يزال أمامه الفصل في هوية مدرب الحراس والمدرب المساعد المحلي، لتأتي استقالة المدير الفني السابق توفيق قريشي وانسحابه من المديرية الفنية وهو الذي كان مكلفا بالإشراف على منتخب أقل من 23 سنة وقيادته للمشاركة في دورة ألعاب الصداقة الإسلامية بباكو بداية من 11 ماي القادم وهو ما سيحتم على زطشي الإسراع في إيجاد مدرب يتولى هذه المهمة ولو مؤقتا.

تيكانوين سيتولى الإشراف على الأولمبيين

استقالة المدرب المؤقت للمنتخب الأولمبي من المديرية الفنية والذي أشرف على تربصين من أجل تشكيل هذا المنتخب وتحضيره للمشاركة في دورة باكو، سيحتم على رئيس الفاف إسناد المهمة للمدير الفني الجديد فضيل تيكانوين من أجل قيادة هذا المنتخب قيد التشكيل وهي المهمة التي ستكون صعبة بالنظر إلى ضيق الوقت، لأنه لا يفصله إلا أقل من شهر على انطلاق الدورة وقائمة منتخب أقل من 23 سنة غير واضحة المعالم.

قريشي قد لا يسلم العمل الذي قام به ويورط تيكانوين

سيجد المدير الفني الجديد نفسه أمام مهمة معقدة جدا في إعداد المنتخب الأولمبي للمشاركة في دورة الألعاب الإسلامية إن انطلق في عمله من الصفر، خاصة إذا رفض من أشرف على التربصين السابقين وهو قريشي تقديم تقرير عن العمل الذي قام به خلالها، وحتى ما كان مبرمجا أن يقوم به لخليفته تيكانوين وهو احتمال وارد جدا، خاصة أن العلاقة بين الرجلين ليست على ما يرام وما شهده مركز سيدي موسى يوم السبت دليل على ذلك.

زطشي قد يلجأ مرغما إلى مدرب محلي مؤقتا

الوضعية التي يتواجد عليها المنتخب الأولمبي الذي لم تعرف قائمته بعد وانسحاب المدرب المؤقت المكلف بمهمة تحضيره، سيجعل من رئيس الفاف أمام حتمية البحث عن مدرب محلي للإشراف على هذا المنتخب، فالبحث عن تقني أجنبي في هذا التوقيت غير وارد على الإطلاق، كما أن الوقت لا يسمح بذلك، لهذا سيكون مرغما على التعاقد مع مدرب محلي ممن يتواجدون دون التزام على الأقل لقيادة المنتخب في باكو الأذربيجانية.

الانسحاب من الدورة يبقى قرارا واردا

في ظل اقتراب انطلاق ألعاب الصداقة الإسلامية وعدم وجود منتخب أقل من 23 أصلا على أرض الواقع، قد يدفع المسؤولين على الفاف إلى اتخاذ قرار الانسحاب نهائيا من المشاركة إن أرادوا البحث عن تألق هذا الجيل في باكو، ولكن في حال قرروا المشاركة من أجل بداية تكوين منتخب جديد للمشاركة في تصفيات أولمبياد طوكيو 2020 سيقومون بتشكيل منتخب مؤقت بمدرب مؤقت وتفادي وضع صورة الفاف في موقف سيء.

ب-بكوش

شاهد أيضاً

سيليسن يحسم مستقبله مع برشلونة

كشفت تقارير صحفية إسبانية اليوم الأحد، أن الدولي الهولندي، غاسبر سيليسن، حارس مرمى فريق برشلونة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *