الرئيسية / آخر الأخبار / هل سيعيد ألكاراز الاعتبار للاعب المحلي أم سيسير على خطى سابقيه؟

هل سيعيد ألكاراز الاعتبار للاعب المحلي أم سيسير على خطى سابقيه؟

مرة أخرى ومع ناخب جديد للمنتخب الوطني ورغم تغيير الجنسية أطلقت وعود جديدة من التقني الإسباني بإعادة الاعتبار إلى لاعبي البطولة المحلية وأنه لا يوجد في فسلفته مكان للأسماء بقدر ما سيعتمد على من يمكنه تقديم الإضافة إلى المنتخب، كما أنه سيقيم هنا بالجزائر من أجل معاينة اللاعبين المحليين وبرمجة تربصات لهم بشكل شهري والتنسيق مع مدربي الأندية سواء بالرابطة الأولى أو الثانية لتطوير مستوى الكرة الجزائرية والعديد من الأفكار التي تصب كلها في فائدة اللاعب المحلي، الذي أصبح الكل يطالب بمنحه فرصة حمل الألوان الوطنية رغم محدوديته وضعف تكوينه مقارنة بالمحترفين.

المدربون السابقون أيضا وعدوا لكنهم همشوا المحليين

ألكاراز ليس الناخب الوطني الأول الذي يتحدث عن إعادة الاعتبار إلى اللاعب المحلي، وأنه سيكون ركيزة في المنتخب الوطني مستقبلا، فكل الذين سبقوه من حاليلوزيتش، غوركيف، راييفاتس وليكنس وفي أول ندوة صحفية منحوا الأمل للاعب الناشط في البطولة المحلية، لكنهم بعد ذلك اقتنعوا أن كلامهم قبل اكتشاف المستوى الحقيقي للبطولة الوطنية التي أصبحت غير قادرة على تقديم لاعب كامل للمنتخب الأول وأصبح المحليون مجرد أسماء لإكمال القوائم في التربصات أو في اللقاءات وفقط.

سيراجع حساباته اليوم في وهران

سيكون اليوم الناخب الوطني الجديد ألكاراز حاضرا في مدرجات ملعب زبانة لمتابعة اللقاء المتأخر عن البطولة الوطنية بين مولودية وهران ومولودية العاصمة، ورغم أن اللقاء سيجمع بين فريقين من أحسن الأندية الجزائرية، إلا أن الأكيد أنه سيقف على مستوى لم يكن يتخيله أبدا، ويقف على المستوى الحقيقي للكرة الجزائرية التي قال أنه لا يعرف عنها الكثير، ما سيشاهده ألكاراز اليوم في وهران سيجعله يراجع حساباته والكلام الذي قاله، لأن المنتخب الوطني الذي سيعتمد مستقبلا على لاعبي البطولة الوطنية والذي يتمنى الإسباني ألكاراز رؤيته سيبقى مجرد حلم غير قابل للتجسيد.

ضغط النتائج سيحتم عليه الاعتماد على المحترفين

بما أن الناخب الجديد قال أنه وقّع على عقد لمدة عامين مع تواجد هدفين وجب تحقيقهما وهما التأهل إلى كان الكاميرون وتنشيط نصف النهائي في دورتها، سيكون ألكاراز تحت ضغط تحقيق النتائج الإيجابية وإعادة الخضر إلى سكة الانتصارات الغائبة عن خزائنهم منذ مدة، فالتقني الإسباني لا يملك الوقت وسيكون أمام أول رهان رسمي بعد أقل من شهرين أمام منتخب الطوغو في التصفيات وسيعتمد على الحلول الجاهزة من اللاعبين المحترفين، الذين سيشكلون أغلبية قائمته بنسبة كبيرة جدا والمحلي سيكون كالعادة لإكمال برنامج التدريبات في التربصات وإكمال القائمة وفقط.

ب-بكوش

شاهد أيضاً

والكوت يجتاز الاختبار الطبي في إيفرتون

أكدت تقارير صحفية، أن لاعب آرسنال، ثيو والكوت، اجتاز الاختبارات الطبية، اليوم الثلاثاء، تمهيدًا لإعلان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *