الرئيسية / آخر الأخبار / صايب أو عجالي لمساعدة ألكاراز وعجالي الأقرب

صايب أو عجالي لمساعدة ألكاراز وعجالي الأقرب

كشفت مصادر مطلعة أن هوية المدرب المساعد للناخب الوطني لوكاس ألكاراز قد تحسم في ساعات الأيام القادمة بتعيين إما اللاعب الدولي السابق موسى صايب أو لخضر عجالي في الطاقم الفني للخضر بعد غربلة لعديد الأسماء التي كانت مقترحة، حيث يتواجد هذين الاسمين في أحسن رواق للظفر بالمنصب بالنظر إلى الإجماع الذي لقياه على مستوى الفاف، التي درست سير ذاتية لعدة مدربين ولاعبين دوليين سابقين ليقع اختيارها على صايب وعجالي ليبقى الفصل النهائي في هوية مساعد ألكاراز بيد رئيس الفاف خير الدين زطشي رغم أن عجالي يبقى الأقرب لشغل المنصب.

دوليان سابقان ويملكان ما يؤهلهما لهذا المنصب

يعتبر كل من الدولي الجزائري السابق والمدرب أيضا موسى صايب من الأسماء التي لها وزن في الساحة الكروية الجزائرية، فقد سبق له اللعب في أعرق الأندية الأوروبية ويملك خبرة جيدة في مجال التدريب وهو حال لخضر عجالي الذي كان بمثابة العقل المدبر للإنجاز الذي حققته مولودية بجاية بالوصول إلى نهائي كأس الكاف، وكذلك سيرته كلاعب دولي سابق والأندية التي لعب لها في مسيرته الكروية إضافة إلى الشهادات التدريبية التي يحوز عليها والتي تؤهله لشغل منصب مدرب أول وليس مساعدا فقط.

مسيرة عجالي التكوينية وشهاداته التدريبية قد تصنع الفارق

بحسب مصدرنا فإن عجالي يتواجد في أحسن رواق لشغل المنصب بالنظر إلى مسيرته التكوينية وشهاداته التدريبية العالية، فلخضر عمل في مركز تكوين نادي أميان الفرنسي لخمس سنوات كاملة ومركز روي نيون، كما عمل في الجزائر مع شبيبة القبائل، مولودية بجاية واتحاد العاصمة كمدرب مساعد، فاللاعب السابق لنادي مارتيغ الفرنسي وسيون السويسري يملك شهادة تدريب من الاتحاد الأوروبي وكذلك شهادة جامعية في التسيير الرياضي وشهادة جامعية كمختص في تقنيات التحليل الرياضي عبر الفيديو وغيرها من الشهادات التي تؤهله لشغل هذا المنصب.

زطتشي معجب بعجالي أكثر من صايب

السير الذاتية الكبيرة لعجالي سواء كلاعب أو تكوين أو من جانب الشهادات التي يحوزها تضعه في أحسن رواق للتواجد رفقة ألكاراز، خاصة أن الرجل الأول في مبنى دالي إبراهيم معجب كثيرا بلاعب نصر حسين داي السابق مقارنة بصايب، الذي ابتعد في السنوات الأخيرة عن الميادين مقارنة بعجالي الذي يعرف جيدا الكرة الجزائرية ولاعبيها وهو ما تريده الفاف من المدرب المساعد الذي ستكون له مهمة كبيرة مع المنتخب المحلي.

العلاقة الجيدة بين عجالي وصايفي في أميان تسمح لهما بالعمل معا

من بين الأسباب التي تصب في فائدة صاحب 45 سنة هو تواجد رفيق صايفي في الطاقم الفني الجديد، حيث تربط علاقة جيدة الرجلان بحكم تواجدها في أميان من قبل وهو ما يسهل من مهمتهما في العمل سويا من أجل معاينة اللاعبين المحليين، فعجالي سبق له أن شغل منصب مكلف بالاستقدامات في نادي أميان ومعاينة لاعبي المغربي العربي.

إبراهيم بكوش 

شاهد أيضاً

سيليسن يحسم مستقبله مع برشلونة

كشفت تقارير صحفية إسبانية اليوم الأحد، أن الدولي الهولندي، غاسبر سيليسن، حارس مرمى فريق برشلونة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *