الرئيسية / آخر الأخبار / الخضر سيواجهون غينيا والطوغو رسميا في تشاكر

الخضر سيواجهون غينيا والطوغو رسميا في تشاكر

أنهت الفاف أمس الجدل القائم منذ مدة حول الملعب الذي سيحتضن لقاءي الخضر لشهر جوان القادم أمام منتخب غينيا وديا وبعده لقاء الطوغو في التصفيات المؤهلة إلى كان الكاميرون 2019 وأكدت عبر موقعها الرسمي على شبكة الإنترنيت أنه بعد التشاور بين اللاعبين، الناخب الوطني ألكاراز ومسؤولي الفاف، تم اختيار ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة ليواصل احتضان لقاءات المنتخب الوطني الجزائري، لتنتهي الفاف من قضية الملعب التي عرفت اختلافا كبيرا في الرؤى بين الفاعلين في مبنى دالي إبراهيم وحتى الوصاية بين من يفضل 5 جويلية ومن يرغب في البقاء في تشاكر.

اللقاءان سيلعبان يوم6 و13 جوان بداية من العاشرة

كما أشرنا إليه قبل مدة من الآن رسمت الفاف كذلك مواجهة المنتخب الغيني وديا يوم 6 جوان في حين ستلعب مواجهة الطوغو في أول لقاءات تصفيات كأس أمم إفريقيا 2019 بالكاميرون في آخر يوم من تاريخ الفيفا، لهذا الشهر وهو 13 جوان بداية من الساعة العاشرة مساء لتزامن اللقاءان مع شهر رمضان الكريم وهو توقيت اعتاد الخضر على اللعب فيه كلما ارتبط بشهر الصيام.

الفاف لم تعلن عن تاريخ انطلاق التربص

بعد أن فصلت في الملعب الذي سيحتضن المواجهتين وكذلك ترسيم تواريخ اللقاءين وتوقيتهما، لا تزال الفاف لم تفصل بعد في تاريخ انطلاق التربص القادم للخضر وهي في انتظار عودة الناخب الوطني ألكاراز من جولته الأوروبية للإعلان عن التاريخ، لأن الفاف تريد تقديم التربص إلى نهاية ماي الجاري لتحضير الخضر جيدا لمواجهة غينيا الودية وعدم الانتظار إلى غاية 3 جوان، إلا أن القرار الأخير يبقى بيد اللاعبين.

التربص سينطلق نهاية ماي بعد برمجة لقاء غينيا يوم 6 جوان

رغم أن الفاف لم تعلن تاريخ انطلاق التربص إلا أن ترسيم لقاء غينيا الودي يوم 6 جوان مؤشر قوي على أن التربص لن ينطلق يوم الثالث جوان بل في نهاية ماي أو الفاتح جوان على أقصى تقدير، فالناخب الوطني الجديد لا يمكنه تحضير رفقاء محرز في يومين إن حضرت كل العناصر في اليوم الأول من التربص ولهذا سيتم تقديمه ومنح ألكاراز على الأقل أسبوعا من التحضيرات قبل لقاء غينيا.

ألكاراز سيطلب من اللاعبين تقديم التربص

سيكون الناخب الوطني لوكاس ألكاراز أمام مهمة اقناع اللاعبين بالقدوم مبكرا إلى سيدي موسى من أجل مباشرة التحضيرات للقاءي غينيا والطوغو وعدم الانتظار إلى غاية تاريخ الفيفا الذي سينطلق يوم 3 جوان، خاصة أن معظم البطولات الأوروبية ستنتهي بنهاية الشهر الحالي وسيكونون في راحة، غير أن القرار يبقى بيد رفقاء براهيمي الذين قد يطالبون بضمانات قبل الموافقة، ما سيجعل من ألكاراز وزطشي أمام مسؤولية إقناعهم بما أنه سيكون لديهم متسعا من الوقت للاستفادة من الراحة قبل العودة إلى التحضيرات مع أنديتهم.

ب-بكوش

شاهد أيضاً

ألبا يفند الشائعات حول علاقته بإنريكي :

قال جوردي ألبا، الظهير الأيسر لبرشلونة، إنه لا يملك أي مشكلة مع المدير الفني للمنتخب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *