الرئيسية / آخر الأخبار / ألكاراز التقى براهيمي في آخر جولته الأوروبية

ألكاراز التقى براهيمي في آخر جولته الأوروبية

أنهى أمس الناخب الوطني لوكاس ألكاراز جولته الأوروبية التي قادتها إلى عدة دول أوروبية، حيث ينشط لاعبونا المحترفون، فبعد، إسبانيا، ألمانيا، فرنسا، بلجيكيا وإنجلترا حط الإسباني الرحال أمس بالبرتغال لملاقاة لاعبه السابق في غرناطة الإسباني ياسين براهيمي لشرح مشروعه الرياضي والحديث عن الأمور التي سبق له وأن ناقشها مع بقية اللاعبين، ليكون بذلك براهيمي آخر محطة لألكاراز خلال الجولة الأوروبية قبل حزم حقائبه والعودة إلى الجزائر للشروع في الأمور الجدية بتحضير لقاءي غينيا الودي وبعده لقاء الطوغو في تصفيات كان 2019.

اللقاء كان مبرمجا اليوم

بحسب البرنامج الذي كان بحوزة ألكاراز فإن لقاءه مع لاعب بورتو البرتغالي كان مقررا اليوم وقبل لعب براهيمي لقاء الجولة الأخيرة من الدوري الذي ضاع منه لصالح الغريم بنفيكا، غير أن ألكاراز قدم الموعد والتقاه أمس لكي يتفرغ للسفر إلى إسبانيا والعودة بعدها إلى الجزائر والضبط إلى مركز سيدي موسى للاجتماع بطاقمه الفني من جديد وضبط كل الترتيبات المتعلقة بالتربص القادم للخضر.

مدان عاد إلى الجزائر وألكاراز لم يحتج إلى مترجم

من خلال الصور التي نشرها المدرب ألكاراز على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي رفقة كل اللاعبين الذين التقاهم كان يظهر إلى جانبه مناجير المنتخب الوطني حكيم مدان الذي غاب عن لقاء براهيمي ويكون قد عاد إلى الجزائر، بما أن ألكاراز لا يحتاج مترجما عند الحديث مع ابن المنيعة الذي يجيد الإسبانية بشكل جيد.

إبقاء براهيمي كآخر لاعب يلاقيه كان مدروسا

شروع ألكاراز في جولته من إسبانيا بلقاء القائد عيسى ماندي وأنهاها بلقاء براهيمي لم يكن عبثا بل كان مدروسا بشكل جيد، فالإسباني يعول كثيرا على لاعبه السابق في غرناطة للعب دور قيادي في الخضر مستقبلا بما أنه يعرف جيدا عقليته وتصرفه داخل المجموعة وفوق أرضية الميدان، لهذا قام بمعرفة سلوكات كل اللاعبين قبل لقاء ياسين الذي سيكون حلقة الوصل وألكاراز يراهن عليه كثيرا للتحكم في مجموعة الخضر.

ب-بكوش

شاهد أيضاً

مورينيو تعرض للإقالة 3 مرات بسبب شخص واحد!

يتصدر خبر إقالة المدرب البرتغالي الخبير، جوزيه مورينيو، من منصبه كمدرب لفريق مانشستر يونايتد، صدر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *