الرئيسية / آخر الأخبار / فينغر .. أسطورة صنعها لسان كلينسمان

فينغر .. أسطورة صنعها لسان كلينسمان

فى عز احتفالات جماهير نادى أرسنال الإنجليزى بإحراز لقب بطل كأس الاتحاد الإنجليزى للمرة الثالثة عشر فى تاريخه ، يبدو مصير ارسين فينغر المدير الفني كان هو الملف الأهم مابين قلة مؤيدة لبقاء المدرب الأسطورى للعام الثانى والعشرين واغلبية تراه قدم كل شىء ولا يوجد فى تتويجه بطلا للكأس جديدا فى ظل ابتعاده عن درع البريمير ليغ منذ زمن.

ولكن إدارة أرسنال قررت في النهاية بأن فينغر هو الرجل المناسب لتحقيق أهداف المدفعجية في الفترة المقبلة من الفوز بالدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا.

وما يثير الجدل هنا إن فينغر الذى بات مرفوضا اليوم فى اواخر ايامه داخل المدفعجية كان هو فينغر المرفوض من جانب الصحافة الإنجليزية والجماهير عندما جرى تعيينه مديرا فنيا للفريق عام 1996 و صنع تاريخا كبيرا للنادى وبات أطول مدرب يتولى قيادته عبر كل العصور هو نفس المدرب الذى هاجمت صحيفة ايفينينج ستاندارد واسعة الانتشار تعيينه فى سبتمبر 1996 وعنونت : من هذا الرجل ؟.

قصة تعيين أرسين فينغر مديرا فنيا لأرسنال فى سبتمبر 1996 أشبه بالخيال ، فهو لم يكن مرشحا مطلقا للعمل فى أوروبا بعد أن ذهب إلى اسيا رافضا تدريب بايرن ميونيخ الألمانى قبلها بعامين عقب اقالته من تدريب موناكو وذهب للعمل فى اليابان وتحديدا فى نادى ناجويا الذى حقق معه لقبين فى موسمين.

رشحه لمنصبه المدير الفنى لأرسنال ” مهاجم الغريم التقليدى للمدفعجية ” وهو الألمانى يورجن كلينسمان الذى ان يلعب محترفا فى صفوف توتنهام هوتسبير الغريم التقليدى لأرسنال فى لندن ، حيث أطلق كلينسمان تصريحا شهيرا قال فيه ان افضل من تدرب تحت قيادته لم يكن فرانز بيكنباور المدير الفنى لألمانيا بطلة العال 1990 بل فينجر غريب الأطوار والمحب للكرة الجميلة فى موناكو بين عامى 1992/1994 وألتقط التصريح ديفيد دين نائب رئيس النادى الذى عارض فكرة تعيين مدرب إنجليزى للمدفعجية فى ” هايبرى المعقل القديم ” بعد فشل بروس ريوتش وفضيحة جورج جراهام.

وسافر دين إلى اليابان ليوقع عقدا مع فينجر وأتى معه الرجل إلى هايبرى ليبدأ رحلة الاصلاح لفريق كان يحتل مركز متأخر فى البريمير ليج فى انطلاقة موسم 1996/1997.

وكان فينجر قاد تدريب كلينسمان فى موناكو لموسمين متتاليين حقق فيها مع فريق الأمارة لقب بطل الدورى الفرنسى وقدم جيلا مميزا لمع به النجم الألمانى وجورج واياه ويورى جوركاييف وجلين هودل النجم الإنجليزى.

وبعد مرور 21 موسما لأرسين فينجر فى ارسنال ، يرى الخبراء انه حقق الكثير جدا بالنسبة إلى النادى أبرزها حصوله على لقب بطل الدورى 3 مرات من بينها لقب 2004 الشهير للفريق الذى لا يقهر الذى لم يخسر 38 مباراة ، بالاضافة إلى حصد لقب بطل كأس الاتحاد الإنجليزى 7 مرات ولكن يبقى سجله خاليا من لقب بطل دورى ابطال اوروبا الذى كان أبرز نتائجه فيه هى الوصول لنهائى نسخة 2006.

شاهد أيضاً

مهاجم ريال مدريد السابق يطالب باحترام تقاليد الممر الشرفي

أكد اللاعب السابق في صفوف نادي ريال مدريد الإسباني، فرناندو مورينتس، انه يريد من طرفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *