الرئيسية / آخر الأخبار / الفاف مطالبة بالإسراع في إرسال الدعوات للمعنيين بتربص المنتخب المحلي

الفاف مطالبة بالإسراع في إرسال الدعوات للمعنيين بتربص المنتخب المحلي

بعد أن حدد الناخب الوطني لوكاس ألكاراز تاريخ 5 أوت لانطلاق تربص المنتخب المحلي لتحضير لقاء ذهاب تصفيات كأس أمم إفريقيا للمحليين والذي سيجمع الخضر بالمنتخب الليبي الشقيق على أرضية ملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة، لا تزال القائمة المعنية بهذا اللقاء لم يكشف عنها حتى الآن وهو ما سيؤثر كثيرا على انطلاق التربص الذي قد يعرف العديد من الغيابات في بداياته بسبب ارتباط اللاعبين مع تربصات تحضيرية مع أنديتهم داخل وخارج الوطن.

ألكاراز لم يقدم قائمته النهائية للفاف

بالرغم من الناخب الوطني انتهى من إعداد القائمة النهائية المعنية بالدخول في هذا التربص إلا أنه ووفق مصادر موثوقة لم يسلمها بصفة رسمية للفاف من أجل الشروع في إرسال الدعوات للاعبين المعنيين بالتربص أو حتى نشرها على الموقع الرسمي للفاف، خاصة أن هناك لاعبين ممن تواجدوا ضمن القائمة الموسعة غيروا أنديتهم في الميركاتو الحالي معنيون مع أنديتهم بتربصات خارج الوطن في نفس توقيت تربص المنتخب المحلي.

الإشكال في اللاعبين الذين سيكونون خارج الوطن

ضبطت معظم الأندية الجزائرية برنامج تربصاتها للموسم القادم، حيث ستتربص معظمها خارج الوطن في الشطر الثاني من التحضيرات بين تونس وبعض الدول الأوروبية وتكون قد حجزت لكل اللاعبيها بمن فيهم المتواجدون في قائمة ألكاراز، تحسبا للقاء ليبيا وفي حال سفرهم قبل وصول دعوة المنتخب سيتحتم عليهم العودة من جديد إلى أرض الوطن وتضييعهم لبداية التربص وارد جدا، فالإشكال لن يطرح مع الذين يتواجدون في الجزائر بقدر ما سيطرح مع الذين سافروا خارجها.

لا يوجد أي تنسيق مع مدربي الأندية

في سياق الحديث عن تربص المنتخب المحلي الذي لم يعد يفصلنا عن انطلاقته إلا أقل من 20 يوما لا يوجد أي تنسيق بين الناخب الوطني أو حتى المديرية الفنية مع مدربي الأندية التي يلعبون لها من قرر ألكاراز استدعاءهم، فرغم أن أغلبية العناصر من ثلاثة فرق غير أن هذا لم يشجع مسؤولي المنتخب للتنسيق مع المدربين لمعرفة العمل الذي سيخضع له كل لاعب قبل التحاقه بتربص الخضر والمكان الذي سيتربص به، لأن كل هذه تؤثر على التربص القادم للمحليين.

ب-بكوش

شاهد أيضاً

فيغولي بات النجم الأول لغلطة سراي :

رغم أن فريقه غلطة سراي حقق تعادلا وحسب، إلا أن الصحافة التركية أشادت صباح أمس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *