الرئيسية / آخر الأخبار / غاريث بيل اقتنع أخيرًا أنها كرة قدم وليست مصارعة!

غاريث بيل اقتنع أخيرًا أنها كرة قدم وليست مصارعة!

لم تأت شائعات رحيل غاريث بيل عن ريال مدريد في الفترة الأخيرة من فراغ، تعددت الأسباب التي جعلت التكهنات تلف بمستقبل النجم البريطاني في مدريد.

أولها هو انخفاض مستواه الموسم الماضي، والشكوك حول لياقته البدنية بعد تعرضه لإصابات في الكاحل والساق أعاقت مسيرته في الموسم الذي توج فيه الريال بثنائية الدوري ودوري الأبطال.

كما ازدادت تلك التكهنات بعد تألق إيسكو بعدما تحول زين الدين زيدان إلى طريقة 4/4/2 دايموند.

قبل سنتين ظهر بيه وهو مفتول العضلات بشكل غريب عن سنته الأولى في ريال مدريد، لدرجة أنني شعرت أنه ينوي التحول للعبة المصارعة!

التمادي في بناء العضلات يضر بلاعب كرة القدم ولا يخدمه، خاصة لو كان يمتاز بالسرعة ويلعب على الجناح، فبيل منذ ذلك افتقد للرشاقة التي كان يتمتع بها أيام توتنهام، والانسيابية في المراوغات.

View image on TwitterView image on Twitter

ويبدو أن اللاعب استوعب الدرس جيدًا، واتضح بظهوره خلال تحضيرات الريال للموسم الجديد أنه فقد الكثير من العضلات.

الموسم المقبل سيكون حاسمًا في مسيرة بيل (27 عامًا)، لأن هناك بالفعل من يُهدد مركزه في التشكيلة الأساسية ومن ينتظر الفرصة كي ينقض عليه.

ويجب أن نذكر أن رونالدو قام بالتوقف عن بناء العضلات في الجزء الأعلى من الجسد، وقام بتغيير نظامه الغذائي حتى يُحافظ على لياقته وجاهزيته لأطول فترة ممكنة.

وبفضل ذلك أصبح رونالدو أقل وزنًا مما كان عليه، حيث خسر 3 كجم عندما لعب نهائي لشبونة 2014، الذي تألق فيه بيل أيضًا والذي كان في قمة مستواه ورشاقته.

زيدان أيضًا كان له دور في وصول رونالدو لقمة مستواه الموسم الماضي بإراحته في بعض المباريات والعناية به، ومع زيدان أعتقد أن بيل سيضع مشاكله الأخيرة خلف ظهره.

goal

شاهد أيضاً

المغرب يزحف على الكاف، تعيين المغربي حاجي أمينا عاما للكاف ولقجع يخطط للإطاحة بالملغاشي :

انتقل المغرب إلى السرعة القصوى في مخططه الرامي للزحف على الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *