الرئيسية / آخر الأخبار / دموع بوفون تحزن العالم وإيطاليا تهاجم فينتورا

دموع بوفون تحزن العالم وإيطاليا تهاجم فينتورا

دخل جانلويجي بوفون حارس مرمى منتخب إيطاليا، في نوبة بكاء عقب فشل منتخب بلاده في التأهل لكأس العالم 2018 في روسيا، بعد التعادل أمام السويد (0-0) في إياب الملحق الأوروبي المؤهل للمونديال، مؤكدا انتهاء مشواره الدولي مع “الآتزوري”، مما جعل جميع وسائل الإعلام والنجوم في العالم يسارعون لمواساته والتعبير عن مدى حزنهم الشديد لعدم تمكن الأسطورة الحية في المشاركة في كأس العالم وسيطر فشل “الآتزوري” على أغلفة الصحف الإيطالية التي وصفت الإخفاق بالعار الذي لن يمحوه الزمن، كما وجهت أسهم الانتقاد للمدرب الإيطاليي فينتورا.

جانلويجي: “الجميع يتحمّل المسؤولية ولن ألعب للمنتخب مجدّدا”

أكد جانلويجي بوفون في تصريحات عقب مباراة السويد باكيا بعدما فشل في مساعدة منتخب إيطالييا على التأهل لمونديال روسيا، ليغيب “الآتزوري” عن المونديال للمرة الأولى منذ 60 عاما، وقال بوفون: “فشلنا في كل شيء على المستويين الجماعي والفردي، أخفقنا في كل شيء ولم نكن على قدر المسؤولية”، وأضاف: “أشعر بحسرة وخيبة أمل كبيرة، ليس أنا فقط بل أيضا زملائي والجهاز الفني والجماهير لم نكن أقوياء وكنا غير قادرين على تقديم الأفضل من أجل التأهل للمونديال”، واختتم: “لن ألعب للمنتخب الإيطالي مجددا، وشكرا للجميع خاصة لهؤلاء الذين شاركوني هذه الرحلة الرائعة”.

“الإقصاء عار لن ينساه الزمن وخيارات فينتورا السبب”

وصفت صحيفة “كوريري ديلو سبورت” ما حدث بالفضيحة في عالم كرة القدم، حيث كتبت: “الأمر انتهى، مأساة، كارثة، خزي، فضيحة، يمكن أن نسميها مثلما نريد، ولكن لا يمكن الحديث عن نظام لا يعمل، كرة القدم الإيطالية في أزمة خطيرة، ولكنها ليس أقل شأنا من السويدية أو السويسرية، “الآتزوري” دفع ثمن خيارات المدرب فينتورا، فهي مربكة ومتناقضة في آن واحد في المباراتين الحاسمتين أمام السويد”، وأضافت: “هنا ينتهي تاريخ الكثير من الأبطال: بوفون، بارزالي، دي روسي، الأمر يحتاج إلى إعادة تفكير، أخذ شحنة من الهواء النقي، وخلق فريق وطني يتسم بالهوية، لقد تخلينا عن ذلك بشكل لا مبرر له خلال التصفيات”.

“بوفون كان يستحق التتويج بكأس العالم”

وصفت صحيفة “توتو سبورت” الإيطالية ما حدث بالفشل الكامل، حيث قالت: “فينتورا ورث فريقا به شخصية أنطونيو كونتي وتركه في حالة من الارتباك الكلي، السويد في كأس العالم سواء نحب ذلك أم لا، نحن خارج كأس العالم لأول مرة منذ عام 1958، نحن أبطال العالم 4 مرات”، ثم عبرت عن استيائها الشديد لعدم تمكن النجم الإيطالي من المشاركة في مونديال روسيا، مؤكدة بأنه كان يستحق الفوز بالتاج العالمي، حيث كتبت: “بوفون، القائد يغلق فصلا رائعا بطريقة سيئة، كان يستحق التتويج بكأس العالم”.

راموس: “المونديال سيفتقدك يا جيانلويجي”

وجّه سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد والمنتخب الإسباني، رسالة إلى جيانلويجي بوفون حارس مرمى وقائد منتخب إيطاليا وفريق جوفنتوس، عقب الفشل في التأهل لنهائيات مونديال روسيا 2018، ونشر راموس، عبر حسابه الرسمي على “تويتر”: “كأس العالم سيفتقدك يا جيانلويجي، تشجع يا صديقي، كم أنت عظيم”، وكان “بوفون” قد أعلن عقب المباراة، نهاية مسيرته الدولية مع “الآتزوري” بعد سنوات من الإنجازات على الصعيدين الأوروبي والعالمي.

كاسياس: “لا تزال أسطورة بالنسبة للكثيرين يا بوفون”

عبّر حارس مرمى فريق بورتو إيكر كاسياس نظيره حارس فريق جوفنتوس جيانلويجي بوفون، بعد فشل الأخير في التأهل مع منتخب إيطاليا إلى نهائيات بطولة كأس العالم في روسيا عام 2018، حيث كتب كاسياس على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “لا أحب أن أراك هكذا، بل كما كنت من قبل، كما لا تزال بالنسبة للكثيرين “أسطورة”، فخور لمقابلتك، ولأنني واجهتك عدة مرات كذلك، لا يزال في إمكانك إسعادنا في عالم كرة القدم”.

طارق- ب

شاهد أيضاً

أنشيلوتي يسعى للعمل مجددا مع بيرلو

طالب الإيطالي كارلو أنشيلوتي، بتواجد كل نجله، والنجم المعتزل أندريا بيرلو، في الجهاز الفني للمنتخب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *