الرئيسية / آخر الأخبار / التصريح الطبي ينقذ موسم رافينيا من الضياع

التصريح الطبي ينقذ موسم رافينيا من الضياع

عاد البرازيلي رافينيا إلى الحياة من جديد بعدما تلقى التصريح الطبي ليصبح قادرا على لعب كرة القدم مع الفريق الاول من جديد بعدما ظل يعاني لأكثر من سبعة أشهر بسبب الإصابة في غضروف الركبة.

وكان رافينيا قد تعرض لإصابة أمام غرناطة في أوائل شهر إفريل من الموسم الماضي ليغيب عن الملاعب لنحو ثمانية أشهر حيث خضع لجراحة لعلاج المشكلة التي يعاني منها في الركبة وعقب محاولاته العودة إلى الملاعب مرة أخرى تعرض لانتكاسة.

وقرر الفريق الطبي ضرورة دخول رافينيا لغرفة الجراحة مرة أخرى ولكن هذه المرة عاد بعدها سريعا إلى الملاعب ليصبح قادرا على ممارسة كرة القدم

ويعني حصول رافينيا على التصريح الطبي إمكانية رحيله في فترة الانتقالات الشتوية إذا ما ظهر بأداء مميز خلال شهر جانفي لاسيما أنه كان على لائحة اللاعبين القريبين من المغادرة بسبب حاجته إلى لعب مزيد من الدقائق.

وعانى رافينيا من سوء حظ بالغ السوء حيث سبق له التعرض لإصابة بقطع في الرباط الصلبيبي للركبة منذ نحو عامين أمام روما بعد تدخل من لاعب الوسط البلجيكي رادجا ناينغولان ووقتها كان البلوغرانا محروما من قيد اللاعبين الجدد بسبب عقوبة الفيفا التي تعرض لها على خلفية ضمه لاعبين دون السن القانونية وفشلت جميع محاولات الإدارة لضم أردا توران بدلا منه.

شاهد أيضاً

لماذا تراجع المغرب عن الترشح لتنظيم كان 2019؟

أحدث قرار وزارة الشباب والرياضية المغربية بعدم الترشح رسميا لاحتضان كان 2019 حالة من الجدل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *