الرئيسية / آخر الأخبار / مدربان على طاولة شبيبة القبائل

مدربان على طاولة شبيبة القبائل

كشف لخضر ماجن، رئيس اللجنة المؤقتة لإدارة شبيبة القبائل ، إن النادي يفاضل بين علي فرقاني، والفرنسي آلان ميشال، لتعيين أحدهما مديرا فنيا، خلفا لعز الدين أيت جودي، الذي قدم استقالته، اليوم السبت.

وقال ماجن، في تصريحات إذاعية، إنه تم إجراء اتصالات مع فرقاني، نجم الفريق في ثمانينيات القرن الماضي، لافتا إلى أنه يتمنى، أن يقبل قائد المنتخب الوطني السابق، عرض تدريب شبيبة القبائل.

وأوضح ماجن، أنه في حال فشل المفاوضات مع فرقاني، فإن إدارة النادي تعتزم مفاوضة الفرنسي، آلان ميشال، الذي يعرف الدوري الجزائري جيدا، بعدما تولى تدريب عدة فرق، مثل مولودية الجزائر، وشباب بلوزداد، وشبيبة الساورة، ونصر حسين داي.

من جهة اخرى، أشار ماجن إلى أنه تم تخيير أيت جودي، بين تدريب الفريق، أو البقاء كعضو في اللجنة المسيرة الثلاثية، التي تضم أيضا سعيد زواوي، حيث فضل في النهاية الخيار الثاني.

كما نفى لخضر استقالته من رئاسة هذه اللجنة، مؤكدا أنه باق في منصبه، على الأقل حتى عقد الجمعية العامة، المقرر اجرائها الأربعاء المقبل.

شاهد أيضاً

صفقة ريال مدريد المُنتظرة “لم تُحسم بعد” وبرشلونة يدخل خط المفاوضات :

نفى رودولفو دونوفريو، رئيس نادي ريفيربليت الأرجنتيني ما أشيع في وسائل الإعلام الإسبانية بالأيام الأخيرة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *