الرئيسية / آخر الأخبار / الخضر قد يواجهون إفريقيا الوسطى مجددا في مارس

الخضر قد يواجهون إفريقيا الوسطى مجددا في مارس

عقب رفض المنتخب الغابوني التنقل إلى الجزائر لمواجهة المنتخب الوطني وديا في شهر مارس القادم وفشل المفاوضات مع بعض الاتحاديات الإفريقية لأسباب مختلفة منها المالية ومنها ضعف علاقات المسؤولين الحاليين على المنتخب، كشف مصدر مطلع أن الفاف تسير للاستنجاد مجددا بمنتخب إفريقيا الوسطى الذي واجه أشبال ماجر في نوفمبر المنصرم وعرف فوز الخضر بثلاثية نظيفة دون إقناع، فهذا المنتخب الإفريقي الوحيد الذي يبدو أنه غير مكلف من الناحية المالية.
إفريقيا الوسطى لن تكلف الكثير ماليا
يأتي لجوء الفاف إلى منتخب إفريقيا الوسطى من أجل التباري معه وديا من جديد هو عدم تكليفه الكثير لخزينة الفاف وقبوله بأبسط المرافق في الجزائر، فقبل مواجهته الأولى قامت الفاف بمنحه تربصا لثمانية أيام في سطيف، قبل التنقل إلى العاصمة للعب اللقاء، كما أنه لا يشترط الأموال للعب اللقاء الودي بما أنه منتخب ضعيف ولعبه أمام الجزائر يبقى أمر ايجابي بالنسبة له لهذا لن تجد هيئة زطشي منتخب أحسن منه.
اختيار جيد لأنه سيسمح لماجر بالفوز مجددا؟؟
بالإضافة إلى الجانب المالي يعتبر الجانب الرياضي مهما في اختيار إفريقيا الوسطى من جديد، بالنسبة للناخب الوطني رابح ماجر وفقط، حيث حقق صاحب الكعب الذهبي أول فوز له على هذا المنتخب وديا وهو متأكد أنه سيضيف الفوز الثاني له مع المنتخب الأول إن واجه تشكيلة المدرب صافوا من جديد، بالرغم مما قاله هذا الأخير في حق ماجر في تصريحاته الإعلامية وتهكمه من كلا ماجر في الندوة الصحفية، فالناخب الوطني يحب الفوز وفقط ولا يهمه مستوى المنافس وحتى مستوى منتخبه.
ب-بكوش

شاهد أيضاً

أول رد من ليفاندوفسكي حول اهتمام ريال مدريد

كسر روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونخ الألماني، صمته حول الشائعات التي تربطه بالانتقال إلى ريال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *