الرئيسية / آخر الأخبار / اللقاء الودي بين الجزائر وفرنسا لن يلعب إلا بقرار رئاسي

اللقاء الودي بين الجزائر وفرنسا لن يلعب إلا بقرار رئاسي

عاد الحديث في الإعلام الفرنسي عن إمكانية برمجة لقاء العودة الودي بين المنتخب الجزائري ونظيره الفرنسي، بعد مرور أكثر من 17 سنة على لقاء الذهاب الذي جرى في باريس وتوقف بسبب اجتياح الأنصار للملعب، عندما كان أشبال المدرب ماجر وقتها منهزمين برباعية، فرئيس الاتحاد الفرنسي نوال لوغريت عاد للحديث عن هذا اللقاء وأنه بالفعل كان في مفاوضات مع الرئيس السابق للفاف محمد روراوة لبرمجة المواجهة بالجزائر، إلا أن كل شيء توقف برحيله.
الجانب الفرنسي مستعد لبعث المفاوضات مع زطشي
بحسب تصريحات رئيس الاتحاد لفرنسي فإنه لا يستبعد إعادة بعث المفاوضات من جديد مع الفاف ورئيسها خير الدين زطشي، على أمل إيجاد اتفاق لبرمجة هذه المواجهة التي تختلف عن كل المواجهات الودية بالنظر إلى طابعها وحساسيتها التاريخية، غير أن هذا لا يعني برمجة اللقاء في المستقبل لكن في القريب العاجل يبقى الأمر مستبعدا جدا.
اللقاء يتعدى الفاف وبرمجته بيد السلطات
لن يكون بإمكان رئيس الفاف ومسؤولو الكرة في البلاد اتخاذ أي قرار بخصوص هذا اللقاء الودي إلا باستشارة السلطات العليا في البلاد، التي سيكون لها القرار الأخير والنهائي وحتى لما كان روراوة رئيسا للاتحادية ويفاوض في الفرنسيين كان يدرك جيدا أن القرار ليس رياضي بل سياسي بامتياز والسلطات الجزائرية هي التي كانت تماطل في كل مرة وتتحجج بالعديد من الذرائع لعدم برمجة اللقاء في الجزائر.
الجانب الأمني وغياب ملعب لائق السبب الحقيقي
بحسب ذات المصدر فإن السبب الحقيقي الذي جعل السلطات الجزائرية تماطل في برمجة هذا اللقاء هو أمني بامتياز، فلقاء المنتخب الفرنسي في الجزائر يختلف عن أي لقاء آخر مهما كان اسم المنافس وذلك لطابعه الخاص بالنظر إلى العلاقة التاريخية التي تربط البلدين، فما حدث في باريس سنة 2001 بإمكانه أن يعاد وبأكثر حدة إن لم تتخذ إجراءات أمنية أكثر من مشددة دون نسيان عدم توفر الجزائر على ملعب قادر على احتضان اللقاء ويسهل عملية الإجراءات الأمنية، ليبقى الأمل الوحيد في برمجة هذا اللقاء هو استلام بعض الملاعب الكبيرة، التي هي في طور الإنجاز إضافة إلى التحسن الأمني الكبير الذي تعرفه الجزائر.
ب-بكوش

شاهد أيضاً

أول رد من ليفاندوفسكي حول اهتمام ريال مدريد

كسر روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونخ الألماني، صمته حول الشائعات التي تربطه بالانتقال إلى ريال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *