الرئيسية / آخر الأخبار / بارترا مازال يعاني من آثار حادثة دورتموند الإرهابية

بارترا مازال يعاني من آثار حادثة دورتموند الإرهابية

كشف المدافع الاسباني مارك بارترا أمس الاثنين أنه ما زال يعاني حتى الآن من تبعات الاعتداء الذي طال حافلة فريقه بوروسيا دورتموند الألماني في أفريل الماضي، وذلك خلال محاكمة الشخص المتهم بهذا الاعتداء، وقال اللاعب في بيان مكتوب قام بقراءته خلال جلسة استماع في دورتموند: “لم أهضم حتى الآن الاعتداء وما زلت أعاني”، مضيفاً “كنت خائفاً من الموت ومن عدم رؤية عائلتي مرة أخرى”، وأوضح اللاعب الاسباني أثناء جلسة من سؤال وجواب مع المحكمة وبمساعدة مترجم، أنه شعر بـ”الذعر” من جرّاء فكرة التواجد في نفس القاعة مع الشخص المتهم بتفجير ثلاث عبوات ناسفة لحظة مرور حافلة النادي الألماني خلال توجهها إلى ملعب الفريق من أجل مواجهة موناكو في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا في 11 أفريل 2017.”
ما حصل “غيّر حياتي وأنا سعيد لبقائي على قيد الحياة”
وأشار بارترا الذي كان اللاعب الوحيد الذي تعرض للإصابة في هذا الاعتداء، إلى أنّ ما حصل “غيّر حياتي.. أنا سعيد لبقائي على قيد الحياة”، وأصيب المدافع الاسباني بيده وخضع لعملية جراحية وعلاج طبي وغاب عن الملاعب حوالي شهر، وكان من المفترض أن تستمع المحكمة إلى شهادة زميل بارترا في دورتموند الغابوني بيار-إيميريك أوباميانغ، لكنّ الأخير تغيّب بحجة المرض في حين أنّ التقارير الإعلامية تتحدث عن اقتراب حسم صفقة انتقاله إلى آرسنال الإنجليزي، ويواجه المتهم سيرغي فينرغولد احتمال تجريمه بمحاولة قتل 28 شخصاً، وهو عدد الذين كانوا متواجدين في حافلة دورتموند والوفد المرافق للحافلة.

شاهد أيضاً

مهاجم ريال مدريد السابق يطالب باحترام تقاليد الممر الشرفي

أكد اللاعب السابق في صفوف نادي ريال مدريد الإسباني، فرناندو مورينتس، انه يريد من طرفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *