الرئيسية / آخر الأخبار / أزبليكويتا: لا نملك رفاهية ارتكاب أخطاء جديدة

أزبليكويتا: لا نملك رفاهية ارتكاب أخطاء جديدة

ظهر تشيلسي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مستسلما في الهزيمة (1-0) أمام مضيفه مانشستر سيتي أمس الأحد لتكون هذه هي الخسارة الرابعة في آخر خمس مباريات بالدوري.

وتسببت الخسارة في ابتعاد الفريق عن المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.

وفي الوقت الذي لا تشعر فيه جماهير النادي اللندني بتفاؤل كبير فإن المدافع سيزار أزبليكويتا يصر على أن تشيلسي أمامه الكثير ليحققه خلال الشهرين المتبقيين من الموسم.

ويبتعد تشيلسي حامل لقب الموسم الماضي بفارق خمس نقاط عن توتنهام هوتسبير صاحب المركز الرابع، ويلتقى الفريقان على ملعب ستامفورد بريدج في1 أفريل المقبل.

واعترف أزبليكويتا أن هذا المركز لا يتناسب مع مكانة حامل اللقب لكنه قال إن تشيلسي لا يزال قادرا على العودة.

وأوضح اللاعب الإسباني: “نحن في وضع سيئ حاليا مقارنة بما كان عليه الحال قبل خمس مباريات”.

وأكمل: “وضع اللاعبون أنفسهم في هذا المأزق ونحن محبطون بسبب هذا ولكن علينا أن نعود مجددا.. أمامنا مباراة مهمة أمام كريستال بالاس على أرضنا السبت المقبل”.

وواصل: “كما أن علينا التركيز في المباريات التسع المتبقية في الدوري لنحتل أحد المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا، وهذا يقلل من مساحة ارتكاب الأخطاء”.

وبعد مباراة توتنهام سيخوض تشيلسي مواجهات أمام فرق وست هام يونايتد وساوثهامبتون وهدرسفيلد تاون وسوانزي سيتي المتعثرة وهي مواجهات يتعين على البلوز حصد أكبر عدد من النقاط منها.

وتابع: “خسرنا مباريات كثيرة بالفعل ولا نتمتع برفاهية ارتكاب المزيد من الأخطاء. علينا التركيز في كل مباراة تلو الأخرى محاولين تحقيق الفوز وتقديم أفضل أداء استعدادا لدوري الأبطال”.

وأشار: “ندرك تماما أن علينا الحفاظ على فرصة التأهل إلى دوري الأبطال من خلال مسابقة الدوري المحلية. ولدينا ثلاثة أهداف نسعى لتحقيقها هذا الموسم بما فيها الفوز بكأس الاتحاد وعلينا أن نمضي في كل المسابقات”.

واتفق زميله لاعب الوسط داني درينكووتر على أن الفريق يملك فرصة لتقليص فارق النقاط وأن ينهي الموسم ضمن الأربعة الأوائل.

وأضاف: “نحتاج أن نعود مجددا، كلما عدنا سريعا كان الوضع أفضل. يمكننا تقليص الفارق، أما بالنسبة لترتيب المراكز فهو أمر يمكن أن يتغير وعلينا أن نغيره”.

ويخوض تشيلسي الأسبوع المقبل مواجهة صعبة في إياب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا أمام مضيفه برشلونة بعد أن انتهت مباراة الذهاب بالتعادل (1-1).

وفي الوقت الذي تتطلب فيه هذه المباراة تغييرا كبيرا في أداء فريق المدرب أنطونيو كونتي فإن تشيلسي لا يزال يحافظ على آماله في كأس الاتحاد الإنجليزي حيث يواجه مضيفه ليستر سيتي في دور الثمانية يوم 18 مارس.

شاهد أيضاً

مهاجم ريال مدريد السابق يطالب باحترام تقاليد الممر الشرفي

أكد اللاعب السابق في صفوف نادي ريال مدريد الإسباني، فرناندو مورينتس، انه يريد من طرفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *