الرئيسية / آخر الأخبار / أتلتيكو مدريد يحمل أنباء جيدة للمنتخب البرازيلي

أتلتيكو مدريد يحمل أنباء جيدة للمنتخب البرازيلي

أجرى البرازيلي فيليبي لويس، ظهير أيسر أتلتيكو مدريد الإسباني، اليوم الجمعة، جراحة ناجحة بعد إصابته بكسر في شظية القدم اليسرى، بينما أشار النادي إلى غيابه لنحو ثمانية أسابيع.

وبذلك، فإن نجم منتخب البرازيل، قد يصبح بإمكانه المشاركة في مونديال 2018، الذي سينطلق في جوان المقبل، بعدما أشارت تقارير سابقة، إلى احتمال غيابه عن كأس العالم.

وأعلن النادي المدريدي في بيانه، أن الجراحة أجريت بـ”نجاح”، داخل إحدى عيادات العاصمة الإسبانية، وتحت إشراف الطاقم الطبي لأتلتيكو.

وتعرض صاحب الـ32 عاما لهذه الإصابة، خلال مباراة فريقه أمام لوكوموتيف موسكو الروسي، أمس الخميس، في إياب ثمن نهائي الدوري الأوروبي، إثر كرة مشتركة مع المهاجم البرتغالي إيدر، ليخرج في الدقيقة 63 محمولا على محفة، والألم يبدو على وجهه.

يذكر أن اللقاء انتهى بفوز مدريدي كاسح بنتيجة (1-5)، ليتأهل الفريق للدور ربع النهائي، بإجمالي المواجهتين (8-1)، بعد فوزه في مواجهة الذهاب على ملعبه “واندا متروبوليتانو”، الأسبوع الماضي، بثلاثية نظيفة.

شاهد أيضاً

المغرب يزحف على الكاف، تعيين المغربي حاجي أمينا عاما للكاف ولقجع يخطط للإطاحة بالملغاشي :

انتقل المغرب إلى السرعة القصوى في مخططه الرامي للزحف على الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *