الرئيسية / آخر الأخبار / مجاني: مستعد لحراسة مرمى الجزائر

مجاني: مستعد لحراسة مرمى الجزائر

دعا كارل مجاني، مدافع المنتخب الجزائري، إلى عدم جعل استبعاد وهاب رايس مبولحي وسفيان فيغولي، قضية وطنية.

وأكد مجاني، أن لعب المواجهات الودية مع المنتخبات الأفريقية والمونديالية، سيكون بمثابة تحضير جيد لكأس أمم أفريقيا…

ماذا عن الأجواء داخل معسكر المنتخب؟

المعسكر في بدايته، عادة ما يشهد أجواء أخوية مفعمة بالحماس، الجميع سعيد بالتواجد هنا، والعودة من جديد إلى أحضان المنتخب.

ما الشيء الجديد الذي أضافه رابح ماجر للمنتخب الوطني؟

كما شاهد الجميع، قدمنا مباراة في المستوى أمام المنتخب النيجيري، في تصفيات مونديال روسيا 2018، وطبقنا طريقة اللعب الخاصة بالمدرب، كما أننا فزنا على أفريقيا الوسطى، والأجمل فيها كان تسجيل 3 أهداف.

يجب أن نستغل هذا المعسكر، لأن الفوز مهم جدا أمام منتخبي تنزانيا وإيران، والأمر الجميل الذي قام به ماجر، هو فتح صفحة جديدة، وبدء عمله من نقطة الصفر.

ماذا تقول عن استبعاد فيغولي ومبولحي؟

الحارس وهاب رايس مبولحي، من بين اللاعبين الذين أظهروا إمكانيات في جميع المباريات، والجميع يعرف قدراته جيدًا، الآن هذا خيار المدرب، والجميع مر بمثل هذه الظروف، لكن سيأتي اليوم، الذي سيعودا فيه مبولحي وفيغولي إلى المنتخب ويمنحانه الإضافة.

من الأفضل أن نتركهما على حالهما، حتى لا يفقدا تركيزهما مع أنديتهما، خاصة وأنهما يقدمان مستويات رائعة، في الوقت الحالي.

هل تعتقد أن تصريحاتهما سبب ذلك؟

مثل هذه الأمور تحدث في جميع الأندية والمنتخبات الوطنية، غير أنني أؤكد لكم، بأن كل شيء يبعث على الارتياح والهدوء في المنتخب الوطني.

ما رأيك في توفير الوديات؟

شيء رائع أن نلعب عدة مباريات ودية، لأنها تغنيك عن خوض التدريبات، ويبدو أن الفرصة مواتية، لكي نربح الوقت مع بعضنا البعض، للتحضير الجيد لكأس أمم أفريقيا.

فيما يخص مركزك.. ما رأيك في رغبة ماجر بوضعك كقلب دفاع؟
لم أتحدث معه في هذا الأمر، وعلى جميع اللاعبين أن يتأقلموا مع خطة رابح ماجر، وبالنسبة لي، أنا جندي في الفريق الوطني ومستعد للعب في الدفاع والوسط والهجوم وحتى في حراسة المرمى، يجب أن أكون على أتم استعداد لتمثيل المنتخب.

شاهد أيضاً

لماذا تراجع المغرب عن الترشح لتنظيم كان 2019؟

أحدث قرار وزارة الشباب والرياضية المغربية بعدم الترشح رسميا لاحتضان كان 2019 حالة من الجدل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *