الرئيسية / آخر الأخبار / براهيمي، بن طالب وبن ناصر يغادرون التربص

براهيمي، بن طالب وبن ناصر يغادرون التربص

قرر الطاقم الطبي للمنتخب الوطني السماح لبراهيمي وبن طالب مغادرة تربص لخضر والعودة إلى نادييهما بورتو وشالك على التوالي، نظرا للإصابة التي يعاني منها الثنائي، فبراهيمي التحق بالتربص وهو يعاني من إصابة في الكاحل تعرض لها مع ناديه بورتو في الدوري البرتغالي أمام بوافييستا ولم يشارك في أي حصة تدريبية مع الخضر قبل أن يقرر طبيب المنتحب تسريحه لمواصلة العلاج مع ناديه، خاصة وأن بورتو استفسر عن حالة براهيمي في مراسلة رسمية للفاف.
بن طالب أصيب أمام تنزانيا
رغم أن من تابع اللقاء لم ينتبه إلى أن بن طالب تعرض لإصابة وأن خروجه في الدقيقة 60 تاركا مكانه كان اضطراريا وبداعي الإصابة، فبحسب موقع الفاف فإن اللاعب تعرض لإصابة لم يوضح طبيعتها جعلته يخضع لفحص معمق عند الطاقم الطبي للمنتخب الذي قرر تسريحه من التربص والعودة إلى ناديه شالك الألماني لمواصلة العلاج هناك.
بن ناصر عاد إلى ناديه للعب لقاء في البطولة
اللاعب الثالث الذي غادر التربص هو لاعب إيمبولي بن ناصر عائدا إلى إيطاليا من أجل لعب مواجهة مع فريقه في الدرجة الثانية أمام بيسكارا يوم الأحد، وقد سبق لمسؤولي النادي الإيطالي أن تلقوا الموافقة من قبل مسؤولي المنتخب على تسريح اللاعب بعد لقاء تنزانيا للمشاركة في لقاء بالدوري، خاصة وأن إيمبولي يلعب على ورقة الصعود.
الفاف تعمل على توطيد العلاقة مع أندية المحترفين
تسريح بن ناصر للعودة إلى ناديه من أجل لعب لقاء في البطولة الإيطالية بدرجتها الثانية يبقى بيد الفاف لأن اللاعب محترف والتربص يدخل ضمن تواريخ الفيفا، غير أن مسؤولي المنتخب لم يمانعوا في تسريحه من باب خلق علاقة جيدة مع الأندية التي ينشط بها محترفون على أمل أن تكون المعاملة بالمثل مستقبلا إن احتاج المنتخب بن ناصر خارج تواريخ الفيفا.
20 لاعبا فقط جاهزا أمام إيران
مع موجة الإصابات التي ضربت لاعبي المنتخب الوطني لن يكون أمام ماجر 20 لاعبا جاهزا للقاء إيران الودي يوم الثلاثاء القادم، على اعتبار أن سليماني أيضا ورغم بقائه في التربص لن يكون حاضرا بصفة رسمية، وهو ما يقلل من الخيارات أمام ماجر المطالب بإيجاد حلول سريعة.
ب-بكوش

شاهد أيضاً

مهاجم ريال مدريد السابق يطالب باحترام تقاليد الممر الشرفي

أكد اللاعب السابق في صفوف نادي ريال مدريد الإسباني، فرناندو مورينتس، انه يريد من طرفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *