الرئيسية / آخر الأخبار / الخسارة أمام إسبانيا تفتح طريق الأرجنتين للفوز بالمونديال على غرار 86

الخسارة أمام إسبانيا تفتح طريق الأرجنتين للفوز بالمونديال على غرار 86

هل يُحقق ميسي في 2018 ما حققه مارادونا في 86؟
يعيش منتخب الأرجنتين حالة انتكاسة غير عادية بعد الخسارة التي تلقاها الفريق على يد منتخب أسبانيا بستة أهداف مقابل هدف واحد ضمن أسبوع الفيفا المنقضي استعداداً لبطولة كأس العالم القادمة في روسيا.

صحيفة “ماركا” الإسبانية تقول أن منتخب التانغو لعب مباراتيه الودّيتين في فترة التوقف الدولي بدون نجمه الأول ليونيل ميسي مهاجم وقائد الفريق.

وذكرت الصحيفة المدريدية الشهيرة أن تلك الحالة التي عليها فريق المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي لا يبعث الطمأنينة في قلوب مشجعي الفريق.

لكن “ماركا”حرصت على البعث برسالة أمل إلى جماهير التانغو، حيث ألمحت إلى إمكانية تحقيق منتخب الأرجنتين لقب مونديال روسيا القادم في ظل الاعتماد على ليونيل ميسي نجم نادي برشلونة الإسباني.

واستندت الصحيفة في تشبيهها إلى الحالة التي كان عليها التانغو قبل بطولة كأس العالم لعام 1986 والتي أُقيمت في المكسيك.

تلك البطولة لم يكن هناك أي أمل لدى مشجعي الأرجنتين في الحصول على اللقب، لكنهم فقط وثقوا في قدرة نجمهم الأول حينها دييغو أرماندو مارادونا من أجل جلب اللقب.

في البطولة لم يكن على لاعبي المنتخب سوى تمرير الكرة إلى مارادونا وهو عليه فعل كل شيء، حتى نجحوا بالفعل في العودة من المكسيك باللقب العالمي.

فهل ينجح منتخب الأرجنتين في مونديال روسيا القادم بتحقيق اللقب أيضاً بنفس الطريقة، وهي الاعتماد على ليونيل ميسي /30 عاماً/ في فعل كل شيء دون أي مساعدة من زملائه؟

شاهد أيضاً

مهاجم ريال مدريد السابق يطالب باحترام تقاليد الممر الشرفي

أكد اللاعب السابق في صفوف نادي ريال مدريد الإسباني، فرناندو مورينتس، انه يريد من طرفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *