الرئيسية / آخر الأخبار / وجهاً لوجه: فرصة ديبالا للانتقام من رونالدو

وجهاً لوجه: فرصة ديبالا للانتقام من رونالدو

من المتوقع أن يعتمد ماسيميليانو أليغري على الثنائي الأرجنتيني المكون من غونزالو هيغواين وباولو ديبالا لقيادة خط هجوم يوفنتوس بينما قد يعتمد زين الدين زيدان على كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة في الخط الأمامي لفريق ريال مدريد.

سيكون محبي الكرة الأوروبية على موعد مع قمة كبرى عندما يستضيف يوفنتوس خصمه ريال مدريد في مواجهة الذهاب التي ستقام بين الفريقين في دور ربع النهائي في دوري أبطال أوروبا حيث يسعى البيانكونيري للحفاظ على نظافة شباكه وتحقيق نتيجة إيجابية قبل مواجهة الإياب بينما يأمل الميرينغي إختصار الطريق نحو نصف نهائئ بطولته المفضلة

تاريخياً

تواجه يوفنتوس وريال مدريد في 14 مباراة سابقة في دوري أبطال أوروبا حيث حقق كل فريق الفوز في 6 مواجهات بينما كان التعادل نتيجة مباراتين.
سجل لاعبو يوفنتوس 19 هدفاً بينما أحرز لاعبو ريال مدريد 17 هدفاً.
تواجه أليغري أمام ريال مدريد في 5 مباريات سابقة حيث حقق الفوز في لقاء وتعرض للهزيمة في مواجهتين وكان التعادل في نتيجة مباراتين.
تواجه زيدان أمام يوفنتوس في مباراة واحدة فقط وحقق فيها الفوز.
التقى زيدان وأليغري في مباراة واحدة فقط وحقق فيها الفرنسي الفوز.

هيغواين أم بنزيمة


يتميز غونزالو هيغواين بإستغلاله للفرص بشكل جيد إلى جانب حفاظه على الكرة وعدم فقدانها بسهولة ناهيك عن دقة تمريراته ويميل إلى لعب الكرات الطويلة ولكن يعاب عليه ضعف مستواه في المباريات الكبيرة.

يتميز الفرنسي كريم بنزيمة بدقة تمريراته إلى جانب حفاظه على الكرة بشكل جيد ومشاركته في عملية خلق الفرص ولكنه يعاني في الفترة الحالية من ضعف في مستواه التهديفي.

ديبالا أم رونالدو

يتميز باولو ديبالا بقدرات جيدة في خلق الفرص والمراوغة إلى جانب إتقانه للتسديدات خارج منطقة الجزاء ناهيك عن لعبه للكرات البينية ومهاراته التهديفية ويفضل الأرجنتيني التمرير في المساحات ولكن يعاب عليه ضعفه في الإلتحامات الهوائية.

بينما يمتلك كريستيانو رونالدو قدرات تهديفية جيدة إلى جانب تفوقه في الإلتحامات الهوائية وقدرته في الحفاظ على الكرة ويميل إلى لعب التمريرات في المساحات وخطورته في الهجمات المرتدة ولكن يعاب عليه كثرة الوقوع في مصيدة التسلل وضعف مساهماته الدفاعية.

شاهد أيضاً

لماذا تراجع المغرب عن الترشح لتنظيم كان 2019؟

أحدث قرار وزارة الشباب والرياضية المغربية بعدم الترشح رسميا لاحتضان كان 2019 حالة من الجدل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *