الرئيسية / آخر الأخبار / غزال وبلفوضيل في عين الإعصار وعودة بودبوز وشيكة للخضر :

غزال وبلفوضيل في عين الإعصار وعودة بودبوز وشيكة للخضر :

بدا الرجل الأول على رأس العارضة الفنية للمنتخب الوطني الأول جمال بلماضي جد متذمر من أداء بعض العناصر في المباراة الماضية أمام المنتخب البنيني، حيث كان قد خاطبها بلغة جد جارحة بعد نهاية المواجهة وخلال رحلة العودة إلى الجزائر، محملا إياها بصفة غير مباشرة سبب الخسارة التي مني بها المنتخب الوطني في ملعب الصداقة بالعاصمة كوتونو بالبنين، من جراء الأداء الهزيل الذي قدمته تلك المجموعة والذي أضر المنتخب أكثر مما نفعه.
مدرب الخضر انتقد علنا الجهة اليسرى من الدفاع
خلال التصريحات التي أدلى بها الناخب الوطني جمال بلماضي بعد نهاية لقاء البنين الماضي، فقد انتقد بشكل مباشر مدرب نادي الدحيل القطري السابق لاعبي الجهة اليسرى من الخط الخلفي، في شاكلة الثنائي بن سبعيني وزميله فارس، حيث صرح يقول: ” من غير المعقول أن يمر لاعبا بتلك الطريقة وتلك السهولة على لاعبين اثنين ويوزع كرة هدف”، وهو ما يعني بأن بلماضي لم يتقبل تهاون المدافعين المذكورين في لقطة الهدف الوحيد في اللقاء لمصلحة أصحاب الأرض من المنتخب البنيني.
غزال وبلفوضيل مغضوب عليهما من قبل بلماضي
كما أن الثنائي المهاجم رشيد غزال وإسحاق بلفوضيل بات مغضوب عليه من قبل الناخب الوطني جمال بلماضي الذي انتقد هذين اللاعبين بطريقة مباشرة أمام جميع أصدقائهما، وأكد لهما بأن الوجه الذي ظهرا به أكد بأنهما ليسا أهلا للثقة التي وضعها فيهما، خاصة بلفوضيل الذي راهن كثيرا بلماضي على بنيته المورفولوجية في مباراة البنين أمام لاعبي هذا الفريق، الذين بدوا بقوة بدنية كبيرة في لقاء الذهاب بملعب تشاكر في البليدة.
مدرب الخضر قد يبعدهما مؤقتا عن خياراته الفنية
من المحتمل جدا، أن يقوم الرجل الأول على رأس العارضة الفنية للمنتخب الوطني جمال بلماضي بإبعاد الثنائي إسحاق بلفوضيل ورشيد غزال من خياراته الفنية مستقبلا، بل قد يحرمهما من برقية الاستدعاء لتربصات المنتخب الجزائري القادمة، وهذا حتى يجعلهما عبرة لزملائهما الآخرين حسب مقربين من بلماضي، الذي سيبحث عن خلق سياسة جديدة في الخضر بمبدأ الاستدعاء لمن سيقدم الإضافة وفقط.
..وسيفتح الأبواب للعناصر الأخرى المبعدة
إخراج الثنائي بلفوضيل وغزال من خيارات المدرب الوطني جمال بلماضي الذي كان قد صرح من قبل بأنه لن يستدعي لاعبين من أجل تسخين كرسي البدلاء، يعني بأن الرجل الأول على رأس العارضة الفنية للخضر سيقوم بمنح فرصة جديدة للعناصر، التي كانت بعيدة عن خياراته الفنية من قبل أو بالأحرى التي كانت مبعدة عن التربصين الماضيين.
بودبوز سيكون أكثر المستفيدين في هذه الحالة
سيكون مهاجم نادي بيتيس الإسباني رياض بودبوز أكبر المستفيدين من قرار الإبعاد، إذا ما اتخذه جمال بلماضي قبل التربص التحضيري القادم قبل خرجة الطوغو، خاصة وأن اللاعبين الذين يفكر الناخب الوطني في إبعادهما مستقبلا يشغلان تقريبا نفس منصب رياض على مستوى القاطرة الأمامية للخضر، وهو ما سيصب طبعا في مصلحة مهاجم ريال بيتيس المبعد عن صفوف الخضر في الفترة الماضية.

شاهد أيضاً

رابيو يتخذ خطوة جديدة نحو الانضمام لصفوف برشلونة :

يبدو أن الفرنسي أدريان رابيو، لاعب فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، قد حسم أمره بشأن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *