الرئيسية / آخر الأخبار / جماهير ريال مدريد تنقلب على بيريز :

جماهير ريال مدريد تنقلب على بيريز :

شهدت الساعات الأخيرة انقلابًا كبيرًا من جماهير نادي ريال مدريد الإسباني على فلورنتينو بيريز رئيس النادي بسبب الأزمة الكُبرى التي يمُر بها النادي الملكي بعد مرور شهرين فقط على انطلاق الموسم الحالي 2018-19 في جميع المسابقات.

ويُعاني النادي الملكي من هبوط كبير في مستوى جميع لاعبيه، حيث لم ينجح الفريق في الفوز بأي مباراة بآخر خمس مباريات في جميع المسابقات، حيث خاض أربعة مباريات في الليغا خسر ثلاثة منها أمام كل من إشبيلية “3-0″، ديبورتيفو ألافيس “1-0” وليفانتي “2-1” وتعادل في واحدة أمام أتلتيكو مدريد “0-0″، بينما خاض مباراة واحدة في دوري أبطال أوروبا أمام نادي سسكا موسكو وتلقى بها الخسارة أيضًا “1-0”.

في حين يبدو وأن جولين لوبيتيغي المدير الفني لنادي العاصمة الإسبانية مدريد يتلقى اللوم الكامل من الجميع على هبوط مستوى الفريق بتلك الطريقة المُهينة لتاريخ نادِ بحجم وقيمة ريال مدريد، ومن المُنتظر صدور قرار إقالته من تدريب الفريق في أقرب وقت ممكن والبحث عن اسم آخر لتولي الإدارة الفنية خلفًا له.

لكن صحيفة “آس” الإسبانية حرصت على عمل استطلاع رأي بين زوار موقعها على شبكة الانترنت من أجل معرفة رأيهم في الشخص الذي يجب عليه تحمُّل المسؤولية كاملة في سقوط ريال مدريد في فخ الخسائر الأخيرة، حيث وضعت أمام الجماهير خيارين وهم فلورنتينو بيريز أم جولين لوبيتيغي؟

وجاءت نتيجة استطلاع الرأي صادمة للغاية، حيث اتضح انقلاب الجماهير بقوة على رئيس النادي بيريز والذي رأت نسبة اقتربت من 87% “86.42% بالتحديد” بأنه يُعتبر أصل المشكلة الحالية في النادي، بينما رأت نسبة ضئيلة للغاية قُدّرت بـ13.58% أن المدرب الإسباني هو المسؤول عن تلك الكارثة.

تلك النسبة تعني أن جماهير النادي قد فقدت الثقة في فلورنتينو بيريز الذي فرَّط في خدمات المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وسمح له بالرحيل إلى نادي جوفنتوس الإيطالي مقابل 112 مليون يورو في الصيف الماضي في صفقة هزت أرجاء سوق الانتقالات في أوروبا.

ووجهت الجماهير اتهامًا مباشرًا لبيريز بأنه السبب الرئيسي في ضعف التشكيلة الحالية لريال مدريد، حيث أكدت أن لوبيتيغي كان قد استلم فريقًا ضعيفًا لم يتمكن من مساعدته في مهمته على رأس الإدارة الفنية للفريق، حيث تشعر تلك الجماهير أن بيريز كان فاشلًا في مهمته بتولي رئاسة النادي ومنصب المدير الرياضي واختياره لصفقات دون معرفته إذا ما كان المدير الفني يحتاج إليها أم لا.

وقام ريال مدريد في الموسمين الماضيين بالاستغناء عن لاعبين أمثال خاميس رودريغيز، ألفارو موراتا وكريستيانو رونالدو، ولعل مشكلة رحيل الأخير هي الأكبر بالنسبة للجماهير بعدما فشل بيريز في التعاقد مع مهاجم بنفس القيمة أمثال إدينسون كافاني، روبرت ليفاندوفسكي وماورو إيكاردي الذي يرتبط بقوة بالانتقال إلى ملعب سانتياغو برنابيو في الفترة القادمة.

وبدلًا من تدعيم الفريق بصفقات من العيار الثقيل أمثال نيمار جونيور دا سيلفا وكيليان مبابي لوتين نجما نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، قام بيريز بادخار مبلغًا قيمته 575 مليون يورو من أجل البدء في عملية تطوير ملعب سانتياغو برنابيو.

يُذكر أنه من المعروف أن جولين لوبيتيغي لم يكن الخيار الأول لبيريز من أجل تولي تدريب ريال مدريد، حيث كان يضع النادي مدربين أمثال ماوريتسيو بوكيتينو، ماسيميليانو أليغري وجوليان ناغليسمان في مقدمة قائمة الاهتمامات، فهل يستمر لوبيتيغي في منصبه كمدرب للميرينغي في مواجهتي فيكتوريا بلزن التشيكي في دوري أبطال أوروبا وبرشلونة في كلاسيكو الأرض بالجولة العاشرة من الليغا؟

شاهد أيضاً

عدد يوم 14-11-2018

مرتبط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *