الرئيسية / آخر الأخبار / بايرن ميونيخ يعرض 100 مليون لضم هدف ريال مدريد :
Football Soccer - Juventus v South China - International Challenge Cup - Hong Kong, China - 30/7/16 - Juventus players Paulo Dybala (L) and Miralem Pjanic react before a free kick. REUTERS/Bobby Yip Picture Supplied by Action Images

بايرن ميونيخ يعرض 100 مليون لضم هدف ريال مدريد :

يبدو أن موسم الإنتقالات الصيفيّ القادم سيكون مسرحًا لصراعات من العيار الثقيل، بين الفرق الأوروبية الكبرى، حيث ينعكس عليها سوء المردود والنتائج هذا الموسم، في الرغبة بعقد صفقات مع نجوم الصف الأول، لتدعيم صفوفها بغية العودة من جديد إلى مسار الإنتصارات والفوز بالبطولات.
ومن بين هذه الفرق التي تعاني بشدة من تراجع في نتائجها هذا الموسم، فريق بايرن ميونيخ، الذي تحيطه أجواءا رمادية بسبب البداية السلبية للفريق بقيادة مدربه الكرواتي كوفاتش.
وحسب ما كشفه موقع كاليتشو ميركاتو الإيطاليّ الشهير، فإن إدارة بايرن ميونيخ قد رصدت مبلغًا ضخمًا قدره 100 مليون يورو، للتعاقد مع النجم الأرجنتيني الدوليّ، باولو ديبالا، لاعب فريق جوفنتوس.
وقد يتقلص المبلغ المدفوع للفريق الإيطالي لإغراءه وإقناعه بالتخلي عن نجمه الشاب، بدخول الفريقان في صفقة تبادلية، قد ينتقل بموجبها نجم وسط الميدان الكولومبي الدوليّ، جيمس رودريغيز، إلى السيدة العجوز، عطفًا على علاقة وكيله خورخي منديز الجيدة مع مسؤولي البيانكونيري، بعد جلبه الأسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو، إلى تورينو في صفقة من العيار الثقيل، وكذلك بسبب سوء علاقة رودريغيز مع مدربه كوفاتش، ورغبته في الرحيل، والأنباء المتواترة عن حديثه مع إدارة المارد الألماني لفك إرتباطه معه.
وقد يواجه العملاق البافاري منافسة شرسة من عملاقٍ آخر على التعاقد مع ديبالا، حيث كان ريال مدريد قد أبدى منذ فترة إهتمامًا لافتًا بنجم الألبا سيلستي، وارتبط إسمه بقوة بالإنتقال إلى الفريق الملكي منذ أكثر من موسم، وتحديدًا خلال فترة تواجد الفرنسي زيدان في مقعد مدرب الفريق، وما زال يعد من أهم أولويات إدارة اللوس بلانكوس لترميم صفوفه، خاصة بعد المردود الكارثي الذي يقدمه هذا الموسم.

شاهد أيضاً

فيفا لن يعوض برشلونة عن إصابة راكيتيتش :

تعرض الكرواتي إيفان راكيتيتش، لاعب وسط برشلونة، للإصابة خلال مباراة منتخب بلاده أمام إسبانيا، الخميس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *