الرئيسية / آخر الأخبار / ملال يحرج مدوار ويرغمه على تغيير القرار :

ملال يحرج مدوار ويرغمه على تغيير القرار :

فاز رئيس شبيبة القبائل الشريف ملال في رهانه الأول أمام رئيس الرابطة الوطنية لكرة القدم عبد الكريم مدوار، بعد حرب التصريحات الأخيرة التي شنها الطرفان بسبب ما يعرف بقضية تأجيل لقاء الكناري واتحاد العاصمة بـ24 ساعة فقط، وهو القرار الذي رفضه ملال جملة وتفصيلا واعتبره بمثابة تقديم “لاليغ” خدمة لمصلحة اتحاد العاصمة على حساب الشبيبة، ما جعله يطلق تصريحات نارية في حق رئيس أولمبي الشلف السابق، ليس هذا فحسب، بل أنه تعدى ذلك لجمع رؤساء الأندية المحترفة من أجل سحب البساط من تحت أقدام مدوار.
رئيس الشبيبة نفّذ تهديداته والمباراة لم تلعب أمس
نفذ رئيس شبيبة القبائل تهديداته بمقاطعة المباراة التي برمجتها الرابطة نهار أمس الثلاثاء عوض الاثنين، حيث لم يتنقل أبناء تيزي وزو للعاصمة من أجل مواجهة الاتحاد المحلي، ولعب المقابلة التي أثارت زوبعة من التصريحات المضادة بين رئيس الشبيبة والرابطة في الفترة القصيرة الماضية.
مدوار رضخ لتهديدات ملال وغيّر مجددا البرمجة
من جانبه رضخ رئيس الرابطة الوطنية لكرة القدم عبد الكريم مدوار لتهديدات رئيس الشبيبة المنادية بمقاطعة اللقاء، وهو ما حدث فعلا، حيث سارع رئيس أولمبي الشلف السابق بإجراء تعديلات على مستوى البرمجة ورضخ لتهديدات رئيس الشبيبة، الذي هدد وتوعد بعدم لعب المقابلة في الموعد الجديد الذي حددته الرابطة الوطنية لكرة القدم.
قرار التأجيل صادم وبعض الرؤساء استاؤوا لهشاشة مكتب الرابطة
من دون أدنى شك، فإن القرار الذي اتخذه مكتب الرئيس عبد الكريم مدوار كان جد صادم وغير منتظر على الإطلاق، خاصة وأن القضية عرفت أبعادا كبيرة وشغلت فعلا الرأي العام الرياضي الجزائري، حيث استاء العديد من رؤساء الأندية المحترفة من هشاشة قرارات مكتب الرابطة الجديد، خاصة الذين أبدوا أو بالأحرى أعلنوا عن تضامنهم المطلق مع عبد الكريم مدوار، بعدما قرر ملال سحب البساط من تحت أقدامه، ووقفوا في وجه هذه المبادرة مبرزين موقفهم الثابت والمساند لقرارات مكتب الرابطة.
..وبعضهم وقف على المعاملة بغير المثل
كما وقف بعض رؤساء الأندية المحترفة في البطولة الجزائرية على معاملة “لا ليغ” بغير المثل في قراراتها الصارمة تجاه الأندية، على اعتبار أن بداية الموسم عرفت بعض الصراعات بين مكتب الرابطة الجديد ورؤساء بعض الأندية من العاصمة في شاكلة شباب بلوزداد، اتحاد الحراش ورائد القبة، حيث ضرب مدوار بيد من حديد في موقفه الثابت والرافض لمراجعة قراراته، وهو ما لم يحدث هذه المرة مع إدارة شبيبة القبائل التي هدده رئيسها بتجسيد تهديداته وهو ما حصل فعلا، ما جعل الرؤساء يقفون على المعاملة بغير المثل من مكتب الرئيس عبد الكريم مدوار.
بعض الأعضاء لم يهضموا موقف الرئيس
ليس فقط الأطراف الخارجية أي البعيدة عن مكتب الرابطة من لم تفهم سر انصياع عبد الكريم مدوار لتهديدات رئيس الكناري الشريف ملال، بل أنه حتى أطراف من داخل المكتب لم تتمكن من تقبل القرار الذي اتخذه رئيس الرابطة عبد الكريم مدوار، فيما يخص قضية شبيبة القبائل التي شغلت الرأي العام.
مدوار تمسك بالرئاسة ورفض الاستقالة
في الوقت الذي بدأت بعض الأطراف هذه المرة تنتظر فعليا إقدام رئيس الرابطة عبد الكريم مدوار على تقديم استقالته بعد قضية شبيبة القبائل ورضوخه لتهديدات رئيس الكناري الشريف ملال، حيث أكد ابن مدينة الشلف في تصريحات مختلفة يقول: “ليس من المنطقي أن أنتخب ثم أقدم استقالتي في ظرف لا يتعدى الأربعة أشهر، سأبقى صامدا وأواصل إلى غاية انتهاء عهدتي القانونية”.

شاهد أيضاً

ريفالدو : “كان يجب أن يُشارك فينيسيوس منذ بداية الموسم”

خرج ريفالدو أسطورة منتخب البرازيل من أجل الحديث عن اللاعب فينيسيوس جونيور جناح ونجم نادي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *