الرئيسية / آخر الأخبار / بودبوز يبعد عن لقاء الميلان ورحيله يتأكد :

بودبوز يبعد عن لقاء الميلان ورحيله يتأكد :

غيّب مدرب نادي ريال بيتيس لاعبه الجزائري رياض بودبوز عن لقاء فريقه ضد الميلان والذي جرى سهرة أمس في الدوري الأوروبي، مدرب ريال بيتيس كيكي سيتين لم يستدع رياض، ما يؤكد أن وضع الجزائري بات سيئا وعلاقته بمدربه باتت متدهورة أكثر، حيث كانت عودة رياض متوقعة حتى كأساسي على اعتبار غيابه عن اللقاء الماضي وتحدث البعض عن إراحته فقط لكن غيابه للقاء الثاني على التوالي وبقرار فني يؤكد أن المشكل عويص وعميق.
الصحافة الإسبانية تؤكد رحيله في الميركاتو المقبل
مستوى بودبوز في البداية وصراعه الكبير مع إدارة ناديه كان دليلا قويا على رحيله عن بيتيس عاجلا وليس آجلا، لكن أن يصل الأمر لحد إبعاده حتى عن الفريق وعن المشاركة فذلك لم يعد يعني إلا شيئا واحدا وهو الرحيل الأكيد وفي أقرب وقت، الميركاتو الشتوي سيكون نافذة رياض للرحيل بحسب الإعلام الإسباني يوم أمس، وليس هذا فقط بل أن الجزائري مدعو من الآن للتفاوض مع الأندية الراغبة في ضمه .
العودة لفرنسا أقرب وأندية الليغ 1 لن تعجز عن ضمه
الحديث كثر مؤخرا عن بودبوز، لكنه اشتد في الأسبوع الحالي خاصة بعد إبعاده عن لقاءين، فالصحافة الإسبانية تكلمت عن الوجهة الأقرب لرياض وأن رحيله تم فعلا، حيث قالت أن العودة إلى فرنسا تبدو أقرب لأن اللاعب اشتكى من صعوبة التأقلم، ومن دون أن تحدد أندية معينة، قال الإعلام الإسباني أن أندية الليغ 1 لن تعجز عن إعادته خاصة من الجانب المالي.
فياريال يريد استغلال الوضع وضم بودبوز بأقل سعر ممكن
إلى ذلك، كشفت تقارير فرنسية يوم أمس أن نادي فياريال يمكن أن يزاحم أندية الليغ 1 وعلى رأسهم نيس بخصوص ضم بودبوز، حيث قالت التقارير أن النادي الأصفر يريد استغلال الوضع وضم بودبوز بأقل سعر، حيث وقفت الإدارة على مستواه في العام الماضي وخاصة في فترة التحضيرات، وتقدمت فعلا بطلب لضمه لكن لم يوافق عليه من قبل بيتيس، هذا وتبدو حظوظ فياريال في ضم اللاعب ضئيلة جدا لأن بودبوز يرفض البقاء في إسبانيا من الأساس ولو كان يرغب في اللعب في الليغا فالبقاء في بيتيس أحسن لأنه ناد كبير ويلعب المنافسة الأوروبية.
بورقعة-ع

شاهد أيضاً

نجم الدوري الفرنسي يعرض نفسه على ريال مدريد :

بات مهاجم فريق موناكو الفرنسي، راداميل فالكاو، أحد أبرز المرشحين للانضمام إلى ريال مدريد خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *