الرئيسية / آخر الأخبار / الصحافة الطوغولية تهاجم بلماضي وتوضح بشأن رشق اللاعبين بالحجارة :

الصحافة الطوغولية تهاجم بلماضي وتوضح بشأن رشق اللاعبين بالحجارة :

مثلما كان متوقعا أخذت الهزيمة التي مني بها المنتخب الطوغولي حيزا واسعا من الإعلام الرياضي المحلي يوم أمس، الإعلام الطوغولي تفنن في نقد اللاعبين والمدرب لوروا الذين خيبوا كل الآمال، فبعد العودة بفوز مهم من غامبيا وعودة أمل التأهل عاد اللاعبون ليعيدوا الأمل إلى الصفر بعد خسارة الجزائر، أمل الطوغو في التأهل بات جد ضعيف، حيث عليهم الفوز خارج أرضهم أمام البينين المنافس المباشر على البطاقة الثانية وأيضا انتظار فوز الجزائر على غامبيا .
تصرف بلماضي في الندوة الصحفية لم يكن مبررا
النقد لم يقف فقط عند لاعبي المنتخب الطوغولي ومدربهم الفرنسي وحسب بل تعداه للناخب الوطني جمال بلماضي، الإعلام المحلي قال أن مغادرة بلماضي للندوة الصحفية غاضبا لم يكن مبررا أبدا، ولحد الآن لم يفهم ما المقصود من تلك الحركة، حيث شددت التقارير على أن الناخب الوطني كان مطالبا فقط بالإجابة من دون استعراض العضلات، وكان بلماضي قد غادر الندوة الصحفية غاضبا بعد مشادة كلامية مع أحد الصحفيين، حيث سأله الصحفي عن لقاء غامبيا في مارس المقبل وضرورة الفوز فيه من أجل منح الطوغو لأمل التأهل وهو ما اعتبره بلماضي سؤالا استفزازيا، وفيه إشارة إلى أن الجزائر ستتساهل وتخسر اللقاء .
الأنصار لم يرشقوا اللاعبين بالحجارة والمقصود كان لاعبي الطوغو
في الأخير كشفت الصحافة الطوغولية أن ما أثير عن رشق اللاعبين الجزائريين بالحجارة من طرف الجماهير الطوغولية غير صحيح، ورغم أن الصور أظهرت فعلا رشق اللاعبين بالحجارة وأيضا إصابة بعضهم في صورة مبولحي، إلا أن الإعلام الطوغولي قال أن في الأمر مغالطة، لأن المعنيين بالرشق هم لاعبو الطوغو وليس لاعبي الجزائر، وحاول الإعلام المحلي في الطوغو الاعتذار بطريقة غير مباشرة مبينا أن ما وقع ليس من شيم الطوغوليين .

شاهد أيضاً

برشلونة يجهز عقوبة مالية كبيرة “للمستهتر” ديمبيلي

قرر نادي برشلونة الإسباني إظهار العين الحمراء للنجم الفرنسي عثمان ديمبيلي لاعب الفريق والذي أعاد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *