الرئيسية / آخر الأخبار / بلماضي راهن على العناصر المتعودة على العشب الاصطناعي أمام الطوغو :

بلماضي راهن على العناصر المتعودة على العشب الاصطناعي أمام الطوغو :

راهن الطاقم الفني للمنتخب الوطني الأول جمال بلماضي في مباراة الخضر الأخيرة أمام أصحاب الأرض من المنتخب الطوغولي على العناصر الأكثر خبرة وتعودا على اللعب فوق العشب الاصطناعي، وذلك حتى يتفادى جميع المفاجآت، خاصة من حيث اللاعبين الذين لم يتعودوا على مثل هذه الأرضيات من قبل، وهم اللاعبون من دون أدنى شك الذين تدرجوا وترعرعوا فوق الملاعب الأوروبية واختاروا الدفاع عن الألوان الوطنية.
6 لاعبين أساسيين متعودون على العشب الاصطناعي
أقحم ضمن التشكيلة الأساسية التي دخل بها الناخب الوطني جمال بلماضي في لقاء أمس الأول أمام المنتخب الطوغولي ستة عناصر كاملة ممزوجة بين اللاعبين المحليين في شاكلة لاعب اتحاد العاصمة شيتة، وبين اللاعبين الآخرين الذين تخرجوا من البطولة الوطنية في شاكلة المدافعين عطال، بن العمري وبن سبعيني، بالإضافة إلى لاعب الوسط شيتة، والثنائي المهاجم بونجاح وبلايلي، وكل هذه الأسماء معتادة على اللعب فوق العشب الاصطناعي، ما سهل عليها التألق وتقديم أفضل ما لديها للمنتخب الوطني في لقاء الطوغو الماضي.
العناصر كلها تنشط في مناصب حساسة
بالرغم من حساسية المباراة التي كان الجميع يعتبرها مصيرية بالنسبة للمنتخب الجزائري الذي كان مطالبا بتحقيق الفوز أو على الأقل تفادي الهزيمة، لكن الناخب الوطني جمال بلماضي كانت له نظرة أخرى للمقابلة، وخاصة للمنافس بعدما قام بإقحام عناصر تشارك لأول مرة مع المنتخب في شاكلة الوافد الجديد لاعب اتحاد العاصمة شيتة الذي كانت تنقصه الخبرة ومع ذلك أظهر مستوى كبيرا، بالإضافة إلى الثنائي بن العمري وبلايلي اللذين كانا بعيدين عن الفريق الوطني لمدة طويلة، ومع ذلك راهن مدرب الخضر على هذه العناصر منذ بداية المقابلة.

شاهد أيضاً

لماذا تراجع المغرب عن الترشح لتنظيم كان 2019؟

أحدث قرار وزارة الشباب والرياضية المغربية بعدم الترشح رسميا لاحتضان كان 2019 حالة من الجدل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *