الرئيسية / آخر الأخبار / بونجاح يؤكد رغبته في اللعب لفريق أوروبي “كبير” وإلا البقاء في السد سيكون أحسن :

بونجاح يؤكد رغبته في اللعب لفريق أوروبي “كبير” وإلا البقاء في السد سيكون أحسن :

أدلى لاعب الخضر ونادي السد بغداد بونجاح بتصريحات كان الجميع في انتظارها، فبعد الحديث وبقوة عن مستقبل وقرب رحيله لنادي آخر في الميركاتو الشتوي المقبل أبى بغداد إلا أن يسلط الضوء على هذا الأمر، حيث نزل ضيفا على قناة الدوري والكأس للحديث عن لقاء الغرافة وأيضا عن الشائعات الكثيرة التي تحيط به، خاصة وأن مهاجم المنتخب الوطني بات تحت أنظار العديد من الأندية التي تريد الظفر بخدماته، غير أن موقف إدارة ناديه ومطالبها الباهظة جعلت الجميع يتريث قبل الدخول في مفاوضات جادة مع مهاجم الخضر.
وسام هداف العالم زاد من قيمته وجعله محل أطماع عدة أندية
ما حققه من نجاحات مع بداية الموسم الجاري إلى حد الآن، سواء مع ناديه السد القطري أو حتى مع المنتخب الوطني الأول، حيث بات بونجاح كما يلقب بهداف العالم نظرا للأرقام الرهيبة التي حصدها من خلال تسجيله لأهداف الكثيرة، فقد بات الدولي الجزائري محل أطماع عدة أندية تترقبه لأجل تدعيم خطها الأمامي بقناص بمقاس بونجاح، وهو ما سيزيده ضغطا وقد يجعله يفقد التركيز حاليا مع ناديه والتحديات التي تنتظره.
بغداد متخوف من الانتقال شتاء و”الكان” في الحسابات
من خلال حديث بونجاح يظهر جليا أنه يشترط أمورا ربما تكون تعجيزية كرغبته في الانتقال لنادي كبير أو البقاء، متناسيا أنه يأتي من دوري يعتبر من الأضعف في العالم، بونجاح ومن دون شك لا يفكر في الرحيل في هذه الفترة لأن نهاية الموسم ستعرف إقامة كأس إفريقيا وبغداد لا يرغب في المغامرة بمركزه الأساسي، الذي اجتهد كثيرا من أجل اقتناصه، لاعب الخضر يعلم جيدا أن تراجع مستواه سيعني عودة إسلام سليماني لمركزه الأساسي وربما للاعب آخر يتألق في النصف الثاني من الموسم.
بونجاح: ” أريد الأفضل لي مستقبلي وأنا مركز حاليا مع السد”
لم يخف المهاجم الدولي الجزائري ولاعب نادي السد القطري نيته أو رغبته في التنقل لناد كبير يلبي طموحه، لكنه في نفس الوقت بدا خلال حديثه غير متسرع عندما صرح علنا بالقول: “صراحة لا أستطيع أن أجيب إجابة محددة بخصوص مستقبلي، يمكنني أن أقول أنني أريد الأحسن لي في المستقبل، لدينا الآن مباراتين في الدوري أتمنى أن أقود فيهما السد لتحقيق فوزين وبعدها سنرى في أمر مستقبلي”.
“صحيح أتتني عروض لكن إدارة السد هي من تقرر”
بعد ضغط من الصحفي المحاور أكد بغداد بونجاح وجود عروض فعلا، حيث تحدث بعمومية عن الأمر ولم يحدد طبيعة العروض والأندية التي قدمتها لكنها رغم ذلك قلل من شأنها ولو بالتلميح وقال:” صحيح أتتني عروض، الرد يملكه مسيرو نادي السد إذا أرادوا بيعي فأنا سأنتقل وإن أصروا على بقائي فأنا باق مع الفريق ” بحديثه هذا يكون بونجاح قد وضع الضغط على إدارة ناديه ونزعه عنه ولو أن رأي الإدارة واضح من البداية، وهو التمسك ببونجاح وبيعه فقط بقية الشرط الجزائي الموجود في عقده وهو 15 مليون أورو .
“لن أرحل إلا إذا كان النادي الذي يريدني كبيرا”
حديث بونجاح كان ملئ بالألغاز، حيث وإن أكد إمكانية رحيله فإنه اشترط أن يكون الفريق الذي يريده فريق كبير أوربيا وليس حتى متوسط وفي هذا الشأن قال:” لو يأتيني عرض جيد من فريق كبير في أوروبا فسأرحل أما إذا كانت العروض من فرق عادية على المستوى الأوربي فأنني أفضل البقاء في السد “ولم يحدد بونجاح ما إذا كان نادي ليل مثلا فريق كبير، إلا إذا كان يقصد بكبار أوروبا السيتي، البارصا، جوفنتوس، الريال وغيرهم أم أنه يقصد أندية كبيرة في دورياتها فقط على شاكلة مرسيليا الفرنسي الذي يعتبر الأقرب لضمه.

شاهد أيضاً

تشافي يوجه رسالة غير متوقعة لمودريتش عقب التتويج بالكرة الذهبية :

وجه تشافي هيرنانديز أسطورة نادي برشلونة الإسباني السابق وقائد نادي السد القطري الحالي رسالة تهنئة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *