الرئيسية / آخر الأخبار / ليستر يرفض مفاوضة فينرباتشي حول إعادة سليماني :

ليستر يرفض مفاوضة فينرباتشي حول إعادة سليماني :

كشفت تقارير تركية أمس الخميس، أن إدارة فينرباتشي بدأت بالفعل في خطوات على أرض الواقع من أجل إبعاد لاعب الخضر إسلام سليماني والتخلص منه، موقع “أ سبور” التركي كشف يوم أمس أن إدارة فينرباتشي اتصلت “رسميا” بنظيرتها من ليستر سيتي وطالبتها بضرورة فتح باب التفاوض من أجل كسر إعارة لاعب الخضر وإعادته لناديه الأصلي في جانفي المقبل، هذا وكانت عديد الصحف خاصة الكبرى منها قد تكلمت عن الموضوع في الأسابيع الماضية وقالت أن إدارة فينرباتشي ضاقت ذرعا بالجزائري الذي يقدم مستويات سيئة جدا منذ بداية الموسم .
مدرب ليستر سيتي أكد عدم حاجته للجزائري
ورغم أن المفاوضات لم تبدأ بعد وما حدث لحد الآن مجرد اتصالات بين إدارتي ليستر سيتي وفينرباتشي، إلا أن مدرب الثعالب كلود بويال كان له رأي لن يعجب الأتراك، حيث كشف الموقع السابق أن بويال رفض فكرة إعادة سليماني وطالب بضرورة عدم التفاوض من الأساس لأنه ليس بحاجة لإسلام، يأتي هذا رغم التقارير الكثيرة التي تكلمت عن دخول نادي ليستر سيتي السوق الشتوية من أجل التعاقد مع مهاجم، ما قد يعني أن بويال لا يريد سليماني بالذات بعد أن يأس هو الآخر من تقديمه لمستويات كبيرة، حيث ضغط بقوة في الصيف الماضي من أجل التخلص منه حتى بنظام الإعارة الذي كانت ترفضه الإدارة .
الأتراك ينصحون سليماني: ” غادر لأجل مصلحتك قبل مصلحة النادي”
في سياق الحديث عن سليماني ومستوياته السيئة والسخط الكبير من جميع المحيطين بفينرباتشي عليه، أعد موقع “هابر 7 ” التركي يوم أمس الخميس تقريرا فيه الكثير من السخرية، حيث ترجى كاتب المقال سليماني من أجل الرحيل، فرحيله سيكون في مصلحة النادي، لكن ما لا يعرفه سليماني أن رحيله سيكون في مصلحته هو أيضا، كاتب المقال قال أن الموسم الحالي سينتهي بكأس إفريقيا وفي حال بقي سليماني مع فينرباتشي فإن وضعه مع المنتخب سيكون سيئا لتراجع مستواه أولا وفقدانه مركزه الأساسي في المقام الثاني، لأن المدرب لن يشركه من دون شك في حال بقائه في النصف الثاني من الموسم، وهو ما سيفتح الباب واسعا لمهاجمين آخرين للمشاركة في الكان وإسلام قد لا يكون منهم.
بورقعة-ع

شاهد أيضاً

منتخبا أقل من 17 و23 سنة دون مدربين خلال تربصي ديسمبر :

ضبطت المديرية الفنية برنامج تربصات المنتخبات السنية للمنتخب الوطني الجزائري، حيث زاول منتخب أقل من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *