الرئيسية / آخر الأخبار / الحكام هددوا بإضراب، طالبوا بحضور زطشي والأخير توعد بطرد الجميع :

الحكام هددوا بإضراب، طالبوا بحضور زطشي والأخير توعد بطرد الجميع :

أكدت مصادر من داخل مركز سيدي بلعباس أين يجري الحكام الجزائريين تربصهم المغلق، بأن الأمور كادت أن تأخذ منحنى آخر، وذلك عندما هدد الحكام بشن إضراب والتعبير عن احتجاجهم على العديد من الجوانب التي رأوها سلبية ولا تليق بسمعتهم ولا تشرف حتى أصحاب التبان الأسود، حيث طالب المتربصون بضرورة حضور رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي من أجل أن يتحدثوا إليه ويضعونه أمام مسؤولياته، غير أن الأخير رفض مطلبهم، بل والأبعد من ذلك أنه هددهم بالإبعاد جميعا مكن سلك التحكيم كعقوبة لتصرفاتهم واحتجاجهم.
الحكام قرروا وقف التربص ظهيرة أمس
بالعودة إلى الحادثة التي وقعت نهار أمس، والقبضة الحديدية بين زطشي وحكام الرابطة الوطنية الذين قرروا شن إضراب والتوقف عن مواصلة التربص، فقد قرر أصحاب التبان الأسود بعد انتهاء الاختبار البدني صبيحة أمس، التجمع وسط الملعب وشن إضراب احتجاجا لعدة ظروف وعوامل لم تعجبهم.
احتجوا على ظروف الإقامة في مركز سيدي بلعباس
من بين الأسباب المباشرة التي جعلت الحكام يهددون بشن إضراب وعدم مواصلة التربص في مركز سيدي بلعباس، هي ظروف الإقامة التي اعتبروها مزرية للغاية، وأن المكان الذي يقيمون فيه لا يليق بسمعتهم بل أنه بمثابة الإهانة المباشرة لأصحاب القرار الأول والأخير فوق أرضية الملاعب، ما دفعهم للتعبير عن رفضهم لمثل هذه المعاملات من قبل المسؤولين على “الفاف” الذين لم يوفروا لهم الظروف الجيدة لإنجاح التربص.
..واعتبروا تصريحات زطشي الأخيرة مهينة لهم
بالإضافة إلى ظروف الإقامة المزرية وغير اللائقة، فقد اعتبر الحكام بأن التصريحات الأخيرة لرئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم بمثابة المهينة لهم، وذلك عندما أكد بأن أي حكم مستقبلا يخطئ سيتعرض لعقوبة الإيقاف مدى الحياة، وهي اللهجة التي لم يستحسنها الحكام الذين اعتبروها بمثابة الاتهامات غير المباشرة التي تمس سمعتهم قبل أي شيء آخر.
تحدثوا إلى أمالو وطالبوا بحضور رئيس “الفاف”
هذا وفور بدء تجمعهم بوسط الملعب الذي يتربصون فيه، فقد تحدثوا إلى المشرف العام أمالو وأخبروه بنيتهم في شن الإضراب، مطالبين منه التوسط والاتصال برئيس “الفاف” من أجل الحضور والتحدث إليهم، وهذا طبعا لاستفساره عن فحوى التصريحات التي أطلقها مؤخرا في حقهم.
أمالو اتصل بزطشي وأخبره بالأمر
لم يكن في يد الحكم الدولي السابق أمالو سوى ربط الاتصال برئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي من أجل إبلاغه بالأمر واطلاعه على نية الحكام في شن إضراب وعدم مواصلة التربص، وذلك إلى غاية حضور رئيس “الفاف” حسب طلبهم من أجل التحدث إليه واستفساره عما بدر منه من تصريحات اعتبرها الحكام بمثابة النارية والمسيئة لهم.
رئيس “الفاف” بدا ساخطا وهدد بطرد الجميع
خلال رده على المكالمة التي جمعته بالمشرف العام على تربص الحكام امالو، فقد بدا رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي غاضبا وساخطا على تصرف الحكام، حيث أكد للمتصل به بأنه في حالة وصوله إلى مركز سيدي بلعباس سيقوم هو بنفسه بإيقاف التربص وطرد الجميع من المركز، مع إيقافهم نهائيا من سلك التحكيم.
..حتى أمالو وبن علي لم يسلما من غضب زطشي
كما لم يسلم أمالو وحتى رئيس رابطة الحكام بن علي من غضب زطشي الذي هدد هذا الثنائي بإقصائه من المنصب الذي أوكل إليه، خاصة في حالة ما إذا أصر الحكام على شن الإضراب وإيقاف التربص إلى غاية حضور زطشي إلى مركز سيدي بلعباس، ما جعل أمالو يترجى زملائه في المهنة من أجل مواصلة ما جاؤوا لأجله وإنجاح هذا التربص ثم يقوموا بالتعبير عن غضبهم بطريقة أخرى في مناسبات قادمة.
الحكام عدّلوا عن قرار الإضراب وأكملوا تربصهم
بعد تهديدات زطشي بطرد الجميع، ثم الخطاب الذي ألقاه عليهم امالو، عدل الحكام عن قرارهم بشن إضراب وإيقاف التربص، حيث عادوا لمواصلة ما جاؤوا لأجله إلى مركز سيدي بلعباس مع نية التعبير عن امتعاضهم من تصرفات رئيس “الفاف” اتجاههم بطرق أخرى قريبا، خاصة وأن التهديد بإيقاف كل من يرتكب الأخطاء كما جاء على لسان الرجل الأول على رأس هرم كرة القدم بدا غير عادل تماما للحكام الذين يعتبرون بشرا قبل أي شيء آخر.
محمد دحوي

شاهد أيضاً

مُعار الريال يقلل من أهمية عودة زيدان :

نفى الدولي الكولومبي خاميس رودريغيز، صانع ألعاب فريق ريال مدريد، المُعار إلى صفوف بايرن ميونخ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *