الرئيسية / آخر الأخبار / مدرب آمال فرنسا يفتح أبواب الخضر أمام عوار :

مدرب آمال فرنسا يفتح أبواب الخضر أمام عوار :

بعد تصريحات مدرب الديكة ديدي ديشان قبل أيام فقط، حيث أبدى بطل العالم رغبة جامحة في جلب الفرانكو جزائري حسام عوّار للمنتخب الفرنسي الأول، صدرت تصريحات جديدة من الجانب الفرنسي ستسهم كثيرا في إقناع نجم ليون الجزائري حسام عوار بضرورة اختيار الخضر بدل فرنسا، مدرب آمال الديكة ستفيان غي أغلق باب المنتخب الفرنسي في وجه عوار، وذلك حين قال أنه مازال لاعبا للآمال ولا يجب أن يفكر في الفريق الأول، ورغم كل ما وصل له من مستويات إلا أن ديشان لا يرى في حسام لاعبا كبيرا وقادرا على انتزاع مكانة في تشكيلته، وهو ما يعني عدم حاجته إليه، حسب ما جاء على لسان مدرب آمال المنتخب الفرنسي طبعا، تصريحات كهذه ستخدم مصلحة المنتخب الجزائري ومدربه بلماضي الذي سيتنقل لرؤية عوار في قادم الأيام .
ستيفان غي: “عوار لاعب كبير وهو معني بكأس أوروبا للآمال”
ففي تصريحات لحصة “تيلي فوت” التي بثت على قناة تي أف 1 قال ستيفان غي أن عوار مازال لاعبا للمنتخب الفرنسي للآمال وعليه أن يركز على كأس أوروبا وأضاف: “عوار لاعب كبير يملك مؤهلات هائلة، فهو من نوعية اللاعبين الذين يملكون رؤية شاملة لأرضية الملعب وهذا أمر مميز، كثر الحديث أخيرا عنه أنا أقول أنه مقبل على كأس أوروبا في الصائفة المقبلة ومن هنا وإلى ذلك التاريخ قد تتغير كثيرا من الأمور” ويكون غي قد أغلق باب المنتخب الأول في وجه عوار، ليس هذا وفقط بل أكد أيضا أن مكانه مع منتخب الآمال غير مضمون.
السيتي يخطط للتعاقد معه
في سياق منفصل كشفت صحيفة “الديلي ميرور” في عددها ليوم أمس أن مدرب السيتي بيب غوارديولا قرر البحث عن بديل للاعبه البرازيلي فيرناندينو، هذا الأخير تقدم كثيرا في السن ولم يعد يقدم مسويات كبيرة لذلك فإن ضم بديل له سيكون أحسن حل، “الديلي ميرور” قالت أن عوار هو المرشح الأول للانتقال للسيتي وقالت أن غوارديولا سيقدم لأجله عرضا مهما لإغراء ناديه ليون، وكان التقني الاسباني قد عبّر صراحة عن إعجابه بعوار وذلك بعد لقاء فريقه ضد ليون في دوري الأبطال والذي انتهى بالتعادل الإيجابي هدفين في كل شبكة.

شاهد أيضاً

غزال متوقع كأساسي في لقاء كريستال بالاس اليوم :

يلتقي سهرة اليوم السبت ناديا ليستر سيتي وكريستال بالاس ضمن لقاءات الجولة الـ28 من الدوري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *