الرئيسية / آخر الأخبار / القضاء الإسباني يحقق في صفقة تحويل براهيمي إلى بورتو :

القضاء الإسباني يحقق في صفقة تحويل براهيمي إلى بورتو :

رئيس غرناطة متهم بسرقة 4 ملايين أورو
عادت قضية تحويل لاعب المنتخب الوطني ياسين براهيمي من نادي غرناطة الإسباني إلى نادي بورتو البرتغالي إلى الواجهة من جديد، وهي المتواجدة في أروقة العدالة الإسبانية التي تحقق في القيمة الحقيقية لصفقة انتقال ابن المنيعة، فرغم مرور عدة سنوات، إلا أن التحقيقات متواصلة مع الرئيس السابق للنادي أنريكي بينا، بعد أن طالبه القضاء بتقديم مبررات حول التهمة الموجهة إليه، وهي اختلاس أكثر من مليون أورو في صفقة انتقال براهيمي إلى بورتو بحسب الصحافة المقربة من النادي الأندلسي الذي يعيش أزمة مالية كبيرة خلال السنوات الأخيرة.
التحقيقات أكدت أن براهيمي بيع مقابل 10 ملايين وليس 6.5 مليون أورو
وبحسب ذات التقارير الصحفية، فإن رئيس غرناطة أنريكي بينا والذي أصبح حاليا مساهما في نادي قادش الإسباني، صرح بأن صفقة تحويل براهيمي من غرناطة إلى بورتو بلغت 6.5 مليون أورو لكن التحقيقات والتحريات التي قام بها القضاء الإسباني، أكدت أن القيمة الفعلية للصفقة هي 10 ملايين أورو، وهو ما جعل إدارة نادي غرناطة الحالية تصر على معرفة أين ذهبت أموال تحويل براهيمي، وهي التي تعيش أزمة اقتصادية كبيرة جدا.
القضية ستسقط عدة أسماء ومناجرة
من جانب القاضي الإسباني خوزي دي لاماتا والذي يتابع القضية، أكد أن الأموال المختلسة والمقدرة بـ3.5 مليون أورو ذهبت إلى حسابات عديد الوكلاء وليس رئيس غرناطة السابق فقط، ما يؤكد أن هذه القضية التي لم يطو ملفها بعد ستسقط العديد من الأسماء في إسبانيا، خاصة أن هناك شكوكا حول تورط بعض رجال الأعمال ومساهمين في النادي الأندلسي وقد يقوم القضاء الإسباني حتى باستدعاء لاعب الخضر من أجل الاستماع إلى أقواله في هذه القضية.
وكلاء أعماله عرضوه على الميلان
بعد أن تداول الإعلام الإيطالي من قبل ممثلا في موقع كالتشيو ميركاتو، خبرا مفاده أن وكلاء أعمال براهيمي قاموا بعرضه على نادي إنتر ميلان للتعاقد معه في الصيف القادم، عادت شبكة “ميديا سات” البرتغالية أمس لتؤكد أن وكلاءه لا يزالون في رحلة البحث ناد جديد يلعب له الجزائري، وقاموا هذه المرة بعرضه على نادي أسي ميلان وهو الطرح الذي أكدته أبولا البرتغالية، التي قالت أن براهيمي يريد الرد على الإنتر باللعب في الغريم الميلان الموسم القادم بعد أن رفضوه وذلك من باب الانتقام.
براهيمي يملك عدة اقتراحات ولن يعرض نفسه على النوادي
ما جاءت به شبكة “ميديا سات” أمس وسبقها إليه موقع كالتشيو ميركاتو واختلفا فقط في تغيير النادي، لا أساس له من الصحة وبعيدا عن المنطق، لأن براهيمي ليس باللاعب الذي يعرض خدماته على الأندية، وهو الذي يعتبر فرصة لا تعوض لكل النوادي التي تراقبه، وهي من تتصل بوكلاء أعماله من أجل إقناعه بالتوقيع، فلاعب بإمكانيات براهيمي والمتوفر مجانا في الصيف يعتبر صفقة رابحة ولن تكلف النادي الذي سيتعاقد معه إلا راتبه السنوي.
ب-بكوش

شاهد أيضاً

المغرب يزحف على الكاف، تعيين المغربي حاجي أمينا عاما للكاف ولقجع يخطط للإطاحة بالملغاشي :

انتقل المغرب إلى السرعة القصوى في مخططه الرامي للزحف على الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *