الرئيسية / آخر الأخبار / بن عربية يرفع من معنويات محرز :

بن عربية يرفع من معنويات محرز :

حظي لاعب الخضر لاعب نادي مانشستر سيتي رياض محرز، بزيارة خاصة من قبل قائد النخبة الوطنية السابق اللاعب علي بن عربية بعد اللقاء الذي جمع فريقه مانشستر سيتي بنادي تشيلسي، يوم الأحد الماضي ضمن الأسبوع السادس والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز ، والتقطت كاميرات نادي مانشستر سيتي، في النفق المؤدي إلى غرفة تغيير الملابس الخاصة بملعب “الاتحاد” وهو الفيديو الذي شهد أيضا تبادل التحية بين بن عربية وكذلك اللاعب البلجيكي كومباني ومع نجم اللقاء سيرجيو أغويرو.
نصحه بالصبر ومضاعفة العمل
تبادل الثنائي الجزائري محرز وبن عربية الحديث مطولا في النفق المؤدي إلى غرف تغيير ملابس نادي مانشستر سيتي ، حيث تحدثت تقارير إعلامية مقربة من نادي السيتيزن أن محرز قد تلقى نصائح مطولة من قبل قائد الخضر السابق والتي ترمي على مضاعفة العمل و الصبر خاصة في ظل التهميش الذي يلقاه منذ عدة جولات من طرف الإسباني بيب غوارديولا، حيث سقط اسم محرز من حساباته في التشكيلة الأساسية.

…وتحدث مطولا مع بيب غوارديولا
استغل بن عربية لقاءه بمحرز ليلتقط صورا تذكارية لولديه مع لاعب ليستر سيتي السابق، وإمضاء “أوتوغرافات” تذكارية لهما مع نجمهما المفضل. كما التقطت كاميرا المصورين حديثا مطولا بين مدرب “السيتزن”، بيب غوارديولا، وبن عربية، وهو الحديث الذي قد يكون تمحور حول المستوى الكبير الذي قدمه فريقه والذي جعله يذل منافسه تشيلسي بسداسية نظيفة في ذلك اللقاء.
بن عربية يحظى بمكانة كبير في المان سيتي
يعتبر بن عربية من بين أربعة لاعبين جزائريين ارتدوا قميص مانشستر سيتي، إضافة إلى محرز حاليا، وجمال عبدون سابقا، وكذلك المدرب الحالي للمنتخب الجزائري جمال بلماضي، واشتهر بن عربية كثيرا في الدوري الفرنسي، بعد المستوى الكبير الذي قدمه خاصة مع باريس سان جيرمان، في نهاية التسعينيات وبداية الألفية الجديدة، جعلت اسمه يسطع كأحد أفضل صناع اللعب الذين مرّوا في الليغ 1، أما على المستوى الدولي، فقد مثل بن عربية “محاربي الصحراء” في سبع مباريات، بين عامي 2000 و2001، قبل أن يعتزل دوليا، ثم توجه للاحتراف في الدوري القطري، حتى اعتزاله كرة القدم، وتوجه بعدها للعمل في تحليل المباريات.
محرز اختير أسوأ لاعب من جانب السيتي ضد تشيلسي
من جهة ثانية، وبعد أن شارك الدولي الجزائري رياض محرز بديلا بداية من الدقيقة 68 من عمر المباراة التي اكتسح فيها ناديه مانشستر سيتي الضيف تشيلسي بسداسية كاملة في قمة الجولة 26 من البريميرليغ، أين اكتفى غوارديولا بإشراكه بديلا في آخر 22 دقيقة ، وبالرغم من أن دخول محرز أمام تشيلسي تزامن مع تسجيل فريقه الهدف السادس في المباراة، إلا أن الدولي الجزائري لم يتمكن من ترك بصمته في اللقاء ومر جانبا، مما جعله يختار الأسوأ من جانب ناديه، بعدما منحه موقع “هوسكورد” المختص في الإحصاء علامة 6.1 من 10.

شاهد أيضاً

المغرب يزحف على الكاف، تعيين المغربي حاجي أمينا عاما للكاف ولقجع يخطط للإطاحة بالملغاشي :

انتقل المغرب إلى السرعة القصوى في مخططه الرامي للزحف على الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *