الرئيسية / آخر الأخبار / حطاب يندد من عنابة بالمنشطات ويهدد المتعاطين لها :

حطاب يندد من عنابة بالمنشطات ويهدد المتعاطين لها :

ندّد الرجل الأول على رأس هرم الرياضة في الجزائر، الوزير محمد حطاب من مدينة عنابة صبيحة أمس الأحد، وذلك خلال الزيارة الميدانية التي قادت وزير الشباب والرياضة إلى عين المكان، حيث أدلى المسؤول بعدة تصريحات أمام الحضور يبقى الأهم منها، هو تطرقه لقضية “الدوباج” وتعاطي اللاعبين لمواد محظورة رياضيا وحتى قانونيا، منددا بهذه الظاهرة التي تفشت مؤخرا في الوسط الرياضي الجزائري رغم أننا بلد مسلم على حد قوله، ومهددا بمتابعات قضائية للاعبين الذين يتعاطون هذه المنشطات المحظورة.
الوزير تطرق لقضية اللاعبين شريف الوزاني ونايلي
في حديثه وتهديداته للاعبين الذين يتعاطون المنشطات، تطرق الرجل الأول في الرياضة محمد حطاب إلى قضية لاعب اتحاد الحراش بلال نايلي الذي سقط في المحظور خلال الفترة القصيرة الماضية بعدما جاءت نتائج التحاليل إيجابية، ما يعني فعلا بأن اللاعب قد تناول مواد منشطة، نفس الشيء بالنسبة للاعب مولودية العاصمة شريف الوزاني الذي بدوره سقط في فخ المنشطات من قبل.
هدد بعقوبات ردعية ومتابعات قضائية مستقبلا
كما تبين خلال تصريحات الوزير محمد حطاب، أن الأخير قد هدد كل لاعب يسقط مستقبلا في المحظور، وأنه لن يكتفي بالعقوبات التي في مجملها تبعد اللاعب عن الساحة الرياضية فحسب، بل أنه سيتعدى ذلك للذهاب إلى الجهات القضائية من المتابعة القضية، وأن اللاعبين الذين يسقطون مستقبلا في الفخ لن يسلموا من هذه الإجراءات الردعية.
حطاب: “هناك إرادة قوية لمحاربة هذه الظاهرة”
أكد الوزير محمد حطاب أن لدى هيئته إرادة قوية من أجل محاربة ظاهرة المنشطات والمواد المحظورة التي يستهلكها اللاعبون، حين صرح يقول: ” لقد عزمنا هذه المرة على اتخاذ جميع الإجراءات من أجل مكافحة ظاهرة المنشطات، لدينا الآن كل الأساليب لمحاربة الظاهرة، وسنسعى للقضاء عليها نهائيا وفي القريب العاجل، عن طريق عقوبات قاسية وردعية حتى لا يفكر اللاعبون مستقبلا في تناول هذه المواد المحظورة”.
“دعمنا المركبات الرياضية بمخابر جديدة للقضاء على الظاهرة”
كما كشف في تصريحاته وزير الشباب والرياضة أن هيئته قد قامت بتدعيم المركبات الرياضية بمخابر جديدة، عندما استرسل متحدثا: “لقد دعمنا على المستوى المحلي العديد من المركبات الرياضية بمخابر جديدة، وذلك طبعا من أجل محاربة هذه الظاهرة التي استفحلت في وسطنا الرياضي، الدولة لديها مخبر وطني، سنقوم بتدعيمه بتجهيزات جديدة”.
“من العيب أن تحدث هذه الأمور في مجتمع إسلامي”
استنكر الرجل الأول على رأس هرم الرياضة في الجزائر محمد حطاب، ظاهرة تعاطي المنشطات التي اعتبرها دخيلة على المجتمع الجزائري المسلم، حين أكد يقول: “هذه الحالة غريبة عن مجتمعنا، بحكم ديننا الإسلامي الذي ننتمي إليه، وبحكم أيضا الجانب الاجتماعي، للأسف اكتشفنا بأن هناك ظاهرتين في ملاعبنا الوطنية في ظرف شهر واحد فقط، وهذا رقم مريب طبعا”.
“الفيفا هي التي تعاقب اللاعبين بلوائحها الدولية”
حول سؤال عن فحوى العقوبات التي سيلقاها الثنائي نايلي وشريف الوزاني، أكد الوزير محمد حطاب بأن هذا الأمر من اختصاص الهيئة الدولية لكرة القدم، “فيفا” حين قال مصرحا: “الفيفا هي التي تقوم بمعاقبة اللاعبين الذين يتعاطون المنشطات، وليس الفيدرالية، لأن القوانين المعمول بها في هذا المجال زمن العقوبات، من اختصاص الهيئة الدولية وهي التي تسنه، لا يجب أن يخفى عنكم بأن التحاليل حاليا تجرى في مخبر بسويسرا، لذلك هي مطلعة على كل كبيرة وصغيرة في هذا المجال”.
م.د

شاهد أيضاً

فارس محل اهتمام ميلان الإيطالي :

بعد تألقه جولة بعد أخرى حظي الدولي الجزائري محمد فارس باهتمام متزايد من عدة أندية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *