الرئيسية / آخر الأخبار / الوزارة، “الفاف” والرابطة يتجندون لإنهاء الموسم الكروي في موعده المحدد :

الوزارة، “الفاف” والرابطة يتجندون لإنهاء الموسم الكروي في موعده المحدد :

تناقلت العديد من وسائل الإعلام المحلية تصريحات المسؤولين المباشرين على كرة القدم في الجزائر، والذين ظهروا جميعهم مجندين من أجل إنهاء الموسم الكروي 2018-2019 في موعده المحدد، حيث كان الرجل الأول على رأس هرم الرياضة في الجزائري محمد حطاب، قد أكد على أن الأمور تسير على ما يرام وأن كل الظروف متاحة لمواصلة السيرورة الحسنة للبطولتين المحترفتين، في حين ظهر بعض الاضطراب على رئيس الاتحادية الجزائرية خير الدين زطشي الذي طالب رئيس الرابطة الوطنية المحترفة عبد الكريم مدوار بضرورة التشاور في كل كبيرة وصغيرة تخص برنامج لقاءات الجولات المتبقية من البطولة الوطنية المحترفة.
زطشي: “المرحلة الانتخابية تجبرنا على منح الأولوية للوضع الأمني للبلاد”
من جانبه لم يخف خير الدين زطشي رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، قلقه إزاء الوضع الحالي الذي تمر به البلاد، ومدى تأثيره على البطولة الوطنية، حيث كان قد صرح نهار أمس قائلا: “علينا توخي الحذر في الظروف التي تسير فيها البلد حاليا، خاصة في هذه المرحلة بالذات، التي نحن فيها مقبلون على فترة انتخابية، نحن ننظر بكل تأكيد للصالح العام، وبطبيعة الحال للأولويات وللأمن العام لوطننا”.
“طلبت من مدوار أن نبقى على اتصال مباشر للتشاور في اتخاذ القرارات”
في ذات التصريحات دائما، فقد كشف رئيس “الفاف” زطشي عن وجود اتصالات دائمة بينه وبين رئيس الرابطة الوطنية المحترفة عبد الكريم مدوار، وهذا من أجل التنسيق بين الهيئتين خلال الفترة التي سماها بالحساسة جدا، حين تحدث لمختلف وسائل الإعلام يقول: “لقد تحدثت مع السيد مدوار كمسؤول أول عن الرابطة الوطنية المحترفة، وذلك من أجل أن نبقى دائما في اتصالات مباشرة، ونتدبر أمر الجولات المتبقية من الموسم الجاري، لقد اتفقنا على اتخاذ قرارات ثنائية إجمالية وسنسعى للتشاور في مختلف القرارات القادمة حتى نسير البطولة بالشكل الجيد والمدروس”.
“لن نقوم بتأجيل أي لقاء قبل التشاور مع الرابطة”
في آخر تصريحاته، وحتى يؤكد بأن كل الأمور تسير بالتشاور بين الأطراف المسؤولة، فقد أكد خير الدين زطشي رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، بأنه لن يتخذ أي قرار ارتجالي، وأنه سيقوم باستشارة مدوار في كل كبيرة وصغيرة تخص البرمجة المقبلة حين قال: “لما نكون مجبرين على تأجيل بعض الجولات، علينا نحن كهيئة “الفاف” أن نتشاور مع مسؤولي الرابطة الوطنية المحترفة، ونخرج جميعا بقرار يخدم مصلحة كرة القدم الجزائرية قبل أي شيء آخر”
حطاب: “تعوّدنا على مثل هذه الظروف وعلينا التماشي مع الوضع”
على صعيد آخر، فقد أكد الرجل الأول على رأس هرم الرياضة في الجزائر محمد حطاب بأن كل الأمور تسير على ما يرام، وأن المسؤولين عن كرة القدم يقومون بعمل كبير لإنهاء الموسم الكروي الجاري في ظروف جيدة، رغم الظروف الصعبة الحالية حين قال: “لقد تعوّدنا على مثل هذه الظروف، ونحن مطالبون بالتماشي معها ودراسة كل شيء بجدية، أعتقد بأن الأطراف المسؤولة عن كرة القدم في الجزائر تقوم بعمل جبار وكبير، وهي تدرك جيدا الدور الذي ينتظرها في هذه الفترة بالذات، وكلنا ثقة في عملها لإنهاء الموسم في ظروف جيدة”.
“عدة لقاءات لعبت والأمور سارت بالشكل الجيد”
من أجل طمأنة الجميع على أن الظروف عادية وأن كل شيء يسر على ما يرام، فقد استدل وزير الشباب والرياضة محمد حطاب على مباريات الجولات الماضية، وخاصة تلك التي لعبت خلال فترة الاحتجاجات الشعبية والتي لم تخرج عن نطاقها الرياضي حين قال: “لقد شاهدتم بأعينكم أن عدة مباريات لعبت وبمدرجات مملوءة، وكلها سارت على أحسن ما يرام، لذلك نحن ندرك بأن الموسم سينتهي في آجاله المحددة، وأن كل الأمور ستكون مضبوطة كما سطرها المسؤولون من قبل، نحن نأمل في مواصلة الموسم بهذا النمط، وسنسعى للسهر على كل صغيرة وكبيرة تخص هذا المجال الرياضي وإن شاء الله كل الأمور ستكون على أحسن ما يرام”.
مدوار اتهم لجنة مسابقة الكأس بدربكة البرمجة
من جانبه كان رئيس الرابطة المُحترفة لكرة القدم عبد الكريم مدوار، قد اشتكى لرئيس الاتحادية الجزائرية خير الدين زطشي، من لجنة تسيير منافسة كأس الجمهورية، وهي الخلية التي اتهمها رئيس الرابطة بأنها لا تعمل بالتشاور مع هيئته،
حيث عبّر الناطق الرسمي السابق لجمعية الشلف عن امتعاضه من أعضاء لجنة الكأس، بسبب قيامهم في الفترة الماضية ببرمجة بعض مباريات المنافسة المذكورة في تواريخ غير مُتناسبة مع جولات البطولة الوطنية المحترفة.
تاريخ مواجهة سطيف وعنابة القطرة التي أفاضت الكأس
كان رئيس الرابطة الوطنية لكرة القدم عبد الكريم مدوار، قد اشتكى في وقت سابق من لجنة الكأس، عندما وصفها بالخلية التي تقوم ببرمجة المباريات من دون استشارة هيئته، واصفا عملها بـ”التخلاط”، حيث أوضح مدوار لزطشي بأن البرمجة الأخيرة لمباراة الكأس بين وفاق سطيف واتحاد عنابة، وهي القطرة التي أفاضت الكأس في علاقة الهيئتين، قد وضعت إدارته في حرج كبير جدا، وأن الرابطة ستتحمل مستقبلا أعباء هذه الدربكة في برمجة لقاءات الكأس.
مدوار طالب زطشي بالتدخل وإرغام لجنة الكأس على استشارة الرابطة
طالب خلال الحديث الذي جمع رئيس “الفاف” خير الدين زطشي ورئيس الرابطة عبد الكريم مدوار، هذا الأخير من الأول، أن يتدخل فورا وفي من أجل وضع حد لهذه الطريقة التي تنتهجها لجنة برمجة لقاءات الكأس، والتي تتخذ قرارات ارتجالية من دون استشارة هيئته، خاصة وأن لجنة الكأس قد أخلطت العديد من حسابات المسؤولين على البطولة، وأن هذه الأخيرة، لن تقوم مُستقبلا باتخاذ أي قرار إلا باستشارته والتنسيق معه، لتفادي الوقوع في مشاكل مستقبلا ستجد جميع الأطراف نفسها في وضعية حرجة.
م.دحوي

شاهد أيضاً

سان جيرمان يتفق مع ألفيس بشأن مستقبله :

توصل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لاتفاق مع لاعبه البرازيلي، داني ألفيس ظهير أيمن الفريق، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *