الرئيسية / آخر الأخبار / محرز ضمن قائمة 11 لاعبا يتقاضون أعلى راتب في البريميرليغ :

محرز ضمن قائمة 11 لاعبا يتقاضون أعلى راتب في البريميرليغ :

أعدت جريدة الميرور الإنجليزية يوم أمس تقريرا عن أجور اللاعبين الناشطين في الدوري الإنجليزي الممتاز وكشفت عن قائمة مكونة من 11 لاعبا قالت أنهم الأغلى دخلا في البريميرليغ، وعرفت هذه القائمة تواجد نجم الخضر ونادي مانشستر سيتي رياض محرز الذي يتقاضى 200 ألف جنيه إسترليني أسبوعيا، وهو نفس المبلغ الذي يتقاضاه ثلاثة نجوم كبار، وهم محمد صلاح نجم ليفربول والبلجيكي هازارد من تشيلسي وكذلك الإنجليزي هاري كين نجم توتنهام، فيما عادت الصدارة إلى التشيلي ألكسيس سانشيز مهاجم نادي مانشستر يونايتد، التي قالت الميرور أنه ينال 400 ألف جنيه إسترليني أسبوعيا.
الحديث عن انتقاله إلى جوفنتوس لا أساس له من الصحة
عاد الإعلام الإنجليزي للحديث عما تداول قبل أيام عن إمكانية انتقال محرز إلى بطل إيطاليا جوفنتوس الصيف القادم في صفقة مبادلة مع دوغلاس كوستا، حيث اعتبر أن الخبر لا أساس له من الصحة بالنظر إلى قيمة اللاعبين في فريقيهما، فرغم أن محرز لا يشارك بانتظام في تشكيلة بيب غوارديولا، إلا أنه يعتبر واحد من الحلول الهجومية والإسباني يراهن عليه الموسم القادم أكثر من الموسم الحالي الذي يعتبر للاندماج والتأقلم مع أجواء بطل البريميرليغ فقط.
محرز: ” الحظ كان معي في هدف بورنموث”
لا يزال الهدف الذي سجله محرز في شباك بورنموث في اللقاء الماضي يلقي بضلاله على محيط النادي، كيف لا وهو الذي كان غاليا ومنح السيتي صدارة البريميرليغ، حيث خص محرز موقع “مانشستر إيفنينغ” بتصريحات تطرق فيها للهدف والذي قال أن الحظ خدمه في تسجيله وأوضح بالقول: ” في غالب الأحيان عندما تتاح لي فرصة التسديد بالقدم اليمنى أغلق عيني وأسدد، أمام بورنموث حاولت التسديد والتوزيع في أن واحد لكن الصراحة أنني كنت محظوظا والكرة دخلت إلى الشباك”.
” لا يهم عدد الأهداف بل المهم هو الفوز والنقاط الثلاث”
حول تراجع الأداء الهجومي للسيتي في اللقاءين الأخيرين وعدم تمكنه من تسجيل أهداف كثيرة مثلما جرت عليه العادة، قال رياض أن المهم في بعض اللقاءات هو تحقيق الفوز وفقط وإضافة ثلاث نقاط إلى الرصيد، وحتى الأداء لا يهم كثيرا في بعض المباريات، وضرب مثالا عن تحقيق الفوزين الأخيرين أمام واست هام وبورنموث بهدف وحيد، كما رياض: ” الأكيد أننا لا نفوز دائما بفارق ثلاثة أهداف أو أربعة، فكل لقاء له طبيعته وحسب المنافس، فالمهم في بعض الأحيان هو الفوز وفقط، فمثلا أمام واست هام فزنا بهدف وهو الحال أمام بورنموث لكن نقاطهما جد ثمينة، وهو ما كان يحدث لما كنت في ليستر، أين كنا دائما نبحث عن جمع أكبر عدد من النقاط والعديد من اللقاءات انتهت بفوزنا بهدف وحيد، المهم هو الفوز”.
” الفرق بين ليستر والسيتي هو في تركيبة اللاعبين”
تطرق محرز في تصريحاته للحديث عن المقارنة بين طعم التتويج بالألقاب مع السيتي (نال لقبين لحد الآن) ومع فعله من قبل مع ليستر سيتي موسم 2016، حيث اعتبر محرز أن اللاعبين الحاليين للسيتي كلهم ذاقوا طعم التتويج وهو ما لم يعرفه لاعبو ليستر قبل تتويجه باللقب، كما أن السيتي يهدف في كل موسم على حصد الألقاب وقال أيضا في هذه النقطة: ” لما كنت في ليستر لا يوجد أي لاعب منا توج بلقب البريميرليغ من قبل، لكن في السيتي الأمر مختلف على الإطلاق، فكل اللاعبين توجوا بالألقاب وخاصة لقب الدوري، فالفرق كبير بين السيتي وليستر، فحاليا الجميع مركز من أجل تحقيق الفوز في كل اللقاءات، وهما كان المنافس والمنافسة وهو ما لم يكن يحدث في ليستر”.
” الضغط المفروض علينا إيجابي ويدفعنا للعمل”
عاد محرز للحديث عن الضغط الرهيب المفروض على السيتي باعتباره حامل لقب الدوري الموسم المنصرم، سواء من جماهير النادي أو المنافس المباشر هذا الموسم وهو نادي لفيربول، فقد اعتبر الجزائري أن الضغط يعتبر إيجابي ويمنحنهم قوة كبيرة من أجل مضاعفة العمل للوصول إلى الهدف المنشود وأوضح قائلا: ” كرة القدم في طبيعتها تفرض عليك الضغوط وأنا أعتبر الضغط المفروض علينا حاليا إيجابيا، لأنه يتطلب منا مضاعفة المجهودات والعمل بأكثر قوة من أجل تحقيق الهدف المسطر والنجاح في نهاية الموسم، والكل يعرف ما ينتظره في السيتي”.

شاهد أيضاً

فارس محل اهتمام ميلان الإيطالي :

بعد تألقه جولة بعد أخرى حظي الدولي الجزائري محمد فارس باهتمام متزايد من عدة أندية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *