الرئيسية / آخر الأخبار / الجزائريتان أوعلال وعسلة تنسحبان من بطولة المغرب بسبب الكيان الصهيوني

الجزائريتان أوعلال وعسلة تنسحبان من بطولة المغرب بسبب الكيان الصهيوني

سجلت رياضيتان جزائريتان كوثر أوعلال، (وزن 78 كلغ)، ووصونيا عسلة، (وزن أكثر من 78 كلغ)، موقفا مشرفا ضد التطبيع مع إسرائيل، بعدما انسحبت الرياضيتان الجزائريتان من المنافسة، بعدما أوقعتهما القرعة في مواجهة الإسرائيليتين، كينون إمري وهرشكو راز خلال بطولة الجائزة الكبرى لرياضة الجيدو التي جرت فعالياتها بمدينة مراكش المغربية ما بين 8 و10 مارس الحالي .
مسؤولو الاتحاد قدموا مبررات حول انسحاب الرياضيتين
قال مصدر مسؤول في الاتحاد الجزائري للجيدو لوسائل الإعلام، أن المصارعة كوثر أوعلال وزميلتها صونيا عسلة رفضتا مواجهة مصارعتين من الكيان الصهيوني، مضيفا أن مسؤولي الاتحاد الجزائري، الذين كانوا حاضرين في البطولة بمدينة مراكش المغربية، قدموا مبررات لمسؤولي البطولة حول انسحاب الرياضيتين، إذ تذرعوا بمعاناة المصارعتين من الإصابة، بقصد الإفلات من عقوبة الاتحاد الدولي للجيدو، كون اللوائح تنص على معاقبة أي رياضي، والاتحادية البلد التابعة إليه في حال انسحابه من أي مسابقة لأسباب غير رياضية.
سبق لرياضيين جزائريين الانسحاب من مواجهة نظرائهم من إسرائيل
ليست هذه المرة الأولى التي يرفض فيها رياضيون جزائريون وعرب مواجهة نظرائهم من إسرائيل في البطولات الرياضية، وبالنسبة للجزائر فقد سبق لمصارعي الجيدو عبد الرحمن بن عمادي (وزن 90 كلغ)، وإلياس بويعقوب (وزن 100 كلغ)، الانسحاب من مواجهة منافسين إسرائيليين خلال دورة باريس الدولية، فضلا عن لاعبتي الجيدو مريم بن موسى، وأمينة بلقاضي، ولاعبي التايكواندو مزيان دحماني وزكريا شنوف.
جدل في المغرب بعد مشاركة فريق إسرائيلي في بطولة الجيدو بمراكش
كانت استضافة المغرب لعدد من الرياضيين الإسرائيليين في منافسات رياضة الجودو، التي انطلقت يوم الجمعة الماضي بمراكش، قد أثارت جدلاً واسعاً محلياً وعربياً، خاصة بعد رفع علم دولة الاحتلال إثر تتويج أحد الرياضيين، ما أدى إلى حالة غضب كبيرة من المناهضين للتطبيع، والمؤيدين للقضية الفلسطينية.
13 مصارعا مثلوا المنتخب الجزائري بالمغرب
شاركت الاتحادية الجزائرية للجيدو، بـ 13 مصارعا، ويتعلق الأمر بكل من صالح شيوخ (-60 كلغ)، وائل الزين (-66 كلغ)، رباحي أبوبكر (-66 كلغ)، فتحي نورين (-73 كلغ)، عبد القادر مبروك (-73 كلغ)، عبد الرحمان بن عمادي (-90 كلغ)، إلياس بويعقوب (-100 كلغ)، محمد سفيان بلرقعة (+100 كلغ)، محمد المهدي ليلي (+100كلغ)، مختار يوسف زلاط (-81كلغ)، هواري بلهادف (-100 كلغ) عند الرجال، وعند السيدات، أمينة بلقاضي (-63 كلغ)، كوثر وعلال (-78 كلغ) وصونيا أصلاح (+78 كلغ).
رجعوا خاليي الوفاض ولم يحصدوا أي ميدالية
فشل ممثلو المنتخب الوطني الجزائري في التألق خلال منافسات الجائزة الكبرى لمراكش للجيدو، والتي كانت الاتحادية الجزائرية للعبة تعول عليها كثيرا من أجل التألق فيها، من أجل حصد المزيد من النقاط من أجل التأهل إلى الألعاب الأولمبية بطوكيو 2020، حيث أقصي الجميع من الأدوار، وفي مختلف الأوزان ولم يحصدوا أي ميدالية في مشاركاتهم.

شاهد أيضاً

سان جيرمان يتفق مع ألفيس بشأن مستقبله :

توصل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لاتفاق مع لاعبه البرازيلي، داني ألفيس ظهير أيمن الفريق، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *