الرئيسية / آخر الأخبار / مخلوفي: “أسعى لأكون جاهزا لموعد طوكيو 2020 وتشريف الراية الوطنية من جديد”

مخلوفي: “أسعى لأكون جاهزا لموعد طوكيو 2020 وتشريف الراية الوطنية من جديد”

حسب ما صرح به البطل الأولمبي الجزائري توفيق مخلوفي لوسائل الإعلام الجزائرية فإنه شرع في تربص إعدادي، يستمر لمدة شهر بمرتفعات كابيسابت بكينيا تحسبا للمواعيد الدولية القادمة، التي من المرتقب أن يشارك فيها، وقال البطل الأولمبي في هذا الصدد: ” شرعت في تربص إعدادي بكينيا منذ يوم الخميس 7 مارس، وهو يدخل ضمن البرنامج المسطر من قبل الطاقم الفني، بقيادة المدرب فيليب دوبون، كما أن هذا التربص يأتي مباشرة بعد الذي أجريناه في فرنسا على مستوى سطح البحر، أما في كابيسابت (كينيا) سيكون التحضير في الارتفاع”.
“أنا بعيد عن مستواي لكنني أتحسن”
بعد ابتعاد ابن مدينة سوق أهراس لقرابة عامين كاملين عن جو التحضيرات بسبب الإصابة التي كان يعاني منها، وعن برنامجه المسطر بعد انتهاء فترة تحضيراته في كينيا قال: ” أنا في تربص متواصل للتحضير للمنافسات المقبلة، أنا أتطور في التدريبات، الحمد لله أنني لا أعاني من إصابة، صحيح أنني بعيد عن مستواي العالمي لكنني أتحسن، سأواصل العمل بطريقة مدروسة، دون حرق للمراحل لتفادي أي إصابة، أما عن البرنامج المسطر لهذه التحضيرات، فإنني عند انتهاء فترة تحضيراتي بكينيا سأتجه إلى فرنسا لخوض تربص يدوم من ثلاثة إلى أربعة أسابيع، قبل الرجوع إلى القارة الإفريقية لإجراء معسكر بجنوب إفريقيا.”
“لم أضع موعد الدوحة كهدف رئيسي”
في رده على سؤال حول أهدافه لهذه السنة التي تتميز بإجراء بطولة العالم بالدوحة قال: “لم أضع موعد الدوحة كهدف رئيسي، سأكمل التحضيرات، وفقا للبرنامج المسطر من قبل مدربي دون زيادة الضغط على نفسي”.
“أسعى إلى استعادة مستواي المعهود”
يعول توفيق مخلوفي، الذي أهدى الجزائر ثلاث ميداليات ذهبية وفضيتين خلال مشاركتين 2012 و2016 على استرجاع مستواه العالمي، لإعادة إسعاد الجزائريين، وتشريف الراية الوطنية من جديد أين قال:” أنا أشتغل لاستعادة جاهزيتي بعد غياب طويل بسبب الإصابات، سأسعى جاهدا حتى أكون جاهزا في أولمبياد طوكيو 2020، والتي تبقى هدفي الأساسي، كما أهدف كذلك إلى تشريف الراية الوطنية من جديد”.
مهدي. زعيبط

شاهد أيضاً

سان جيرمان يتفق مع ألفيس بشأن مستقبله :

توصل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لاتفاق مع لاعبه البرازيلي، داني ألفيس ظهير أيمن الفريق، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *